الشورى

«آلشورى»: إقرار «الدولة القومية للشعب اليهودي» خرق للمواثيق وتعدٍ على الفلسطينيين

أعرب مجلس الشورى عن استنكاره وإدانته لإقرار الكنسيت الصهيوني لما يسمى بـ”قانون الدولة القومية للشعب اليهودي”، والذي يعد خرقًا لكل الأعراف والمواثيق والمعاهدات الدولية، وهو ما يمثل تعديًا على حقوق الشعب الفلسطيني.
وفي الوقت الذي يؤكد مجلس الشورى وقوفه بجانب الشعب الفلسطيني، ومطالبه الحقة في إقامة دولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف، فإنه يدين هذا القانون للكنيست الصهيوني، والذي يعد تكريسًا لمختلف أشكال العنصرية والتفرقة.
كما أكد مجلس الشورى أن هذا القانون يقوّض المساعي والجهود التي تبذل في سبيل إحلال الأمن والسلام، وفق حل الدولتين، وتقوم على أساس قرارات الشرعية الدولية، إلى جانب المبادرات والخطوات العربية من أجل السلام.
ودعا مجلس الشورى المجتمع الدولي، والمنظمات الحقوقية الرسمية، إلى اتخاذ خطوات مسؤولة وعاجلة، للوقوف أمام هذا القانون، والنظر إلى التداعيات الخطيرة على كل جهود السلام، وما يمثله من مساس بحقوق اللاجئين الفلسطينيين، خصوصًا حق العودة إلى فلسطين.
وشدد مجلس على الشورى على وقف كافة أشكال الاعتداءات على الشعب الفلسطيني، وعدم اتخاذ قرارات وسن قوانين تخالف المواثيق والمعاهدات الدولية، فيما دعا مجلس الشورى للوقوف مع الشعب الفلسطيني، وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية والغذائية إليه، واستمرار الجهود ليصل إلى حقوقه المشروعة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com