عمال الأهواز

إيران.. استمرار احتجاجات عمال الأهواز وتعذيب نشطاء

استمرت احتجاجات عمال مصانع الفولاذ في الأهواز لليوم السادس والعشرين على التوالي، بينما أفادت أنباء عن تعذيب النشطاء المدافعين عن حقوقهم، والذين اعتقلوا منذ عدة أيام، حسب “العربية.نت”.
وأظهرت مقاطع نشرتها منظمات حقوقية عبر حساباتها على مواقع التواصل تظهر مظاهرة لعمال شركة صناعة الفولاذ في الأهواز، يحتجون على عدم دفع رواتبهم لخمسة أشهر، وانعدام ظروف عملهم وسوء معيشتهم، حيث جابوا شوارع سوق الأهواز، وهم يهتفون بشعارات مناهضة للنظام وسياساته.
بدورها أفادت نقابة عمال مصانع السكر في السوس شمال الأهواز عبر حسابها على تطبيق “تلغرام” أن النشطاء الذين تم اعتقالهم خلال تجمعات الأيام الماضية، وهم كل من إسماعيل باخش وعلي نجاتي وسبيده قليان يتعرضون للتعذيب في معتقلات الاستخبارات.
وقال ذوو المعتقلين الذين تمكنوا من لقائهم لأول مرة في مراكز الاحتجاز إن حالة هؤلاء الناشطين مقلقة للغاية.
بدورها، قالت أسرة الناشطة المدنية سبيده قليان إن ابنتهم أكدت خلال زيارة قصيرة تعرضها للتعذيب، واستمرار فترة احتجازها في مقر لاستخبارات الحرس الثوري في الأهواز.
كما أكدت تعرضها للضرب المبرح أثناء الاستجواب، بحيث عندما عانقتها والدتها شعرت بالألم.
كما أن علي نجاتي، عضو نقابة عمال قصب السكر في هفته تبه، الذي اعتقله النظام الإيراني، ذكر أنهم تعرضوا للاعتداء عليهم بالضرب المبرح وهذا ما أكدته عوائلهم بعد اللقاء معهم.
كما أكد ناشطون أن الحالة الصحية لإسماعيل باخشي تدهورت، بسبب تعرضه للضرب المبرح أثناء التحقيق رغم نفي مسؤول قضائي بمدينة السوس حدوث أي اعتداء على المعتقلين.
لكن أفراد عائلات هؤلاء السجناء أكدوا تعرضهم للضرب، وقالوا إن السلطات لا تسمح للمحامين بالاطلاع إلى ملفاتهم ودراستها وليس من الواضح ما هي التهم الموجهة إليهم.
وفي السياق أكدت وكالة “هرانا” التابعة لمجموعة ناشطي حقوق الإنسان الإيرانيين، أن السلطات اعتقلت، الثلاثاء (4 ديسمبر 2018)، الطالبة عسل محمدي، من جامعة طهران الحرة، وهي عضو في هيئة تحرير مجلة “ليغام”، بسبب نشرها مقالات تدعم احتجاجات عمال السوس والأهواز.
ويطالب العمال المحتجون والمضربون عن العمل بتنفيذ مطالبهم وعلى رأسها دفع رواتبهم المتأخرة لمدة أربعة أشهر، وإعادة الشركة إلى القطاع الحكومي وإخراجها من أيدي مقاولي القطاع الخاص، وكذلك استمرار التأمين الصحي للعمال وسائر المطالبات المهنية بتحسين ظروف العمل والمعيشة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com