???? ???????? ???????? ??????? ?????? ?????? ??? ??? ????? ????? ??????? ???? ???? ?????? ????? ?????? ????? ??????? ???????? ??????????? ???? ????? ?? ?????? ???. ????? ???????? ???????? ?????? ?? ??????? ?? ????? "????"? ????? ???? ?? ???????? ????????? ????? ?????? ??????? ??????? ?????????. ( Hamad AliHamad Owidha - Anadolu Ajans? )

ائتلاف الإغاثة بتعز: مقتل 58 وجرح 269 خلال فبراير الماضي

أصدر ائتلاف الإغاثة الإنسانية بمحافظة تعز وسط اليمن، الإثنين (14 مارس 2016)، تقريراً عن الوضع الإنساني في المحافظة لشهر فبراير من العام الجاري 2016، تضمن إجمالي الخسائر البشرية والمادية التي تم رصدها جراء الأحداث في المحافظة.
وأعلن ائتلاف الإغاثة في تقريره مقتل 58، وجرح 269 من المدنيين خلال فبراير الماضي، جراء عمليات القنص على المشاة والقصف العشوائي على الأحياء السكنية.
وتصدر الرجال الرقم الأعلى من بين أعداد الضحايا، حيث بلغ عدد قتلى المدنيين 29، كما جرح 135 آخرين، في حين تصدر الأطفال الفئة الثانية في أعداد الضحايا، حيث وصل عدد ضحاياهم إلى 22 قتيل، 98 جريح، بينما قتلت 7 نساء، وجرحت 36 امرأة أخرى، أغلب الإصابات كانت خطرة.
وقال الائتلاف إن عدد المنازل والمنشآت الحكومية والخاصة التي تضررت بفعل الحرب والقصف العشوائي للأحياء السكنية خلال شهر فبراير بلغت 49 منشأة ومنزل.
وأكد ائتلاف الإغاثة الإنسانية في تقريره أن خدمات الماء والكهرباء لا تزال منقطعة كلياً عن المدينة، إلى جانب انعدام معظم الخدمات الصحية والأدوية واسطوانات الأكسجين، في ظل الحصار الخانق الذي كان مفروضاً على مداخل المدينة من قبل المسلحين الحوثيين.
وأوضح أن خدمات التعليم لا تزال شبه متوقفة في المدينة رغم انتهاء الفصل الأول من العام الدراسي الجاري، وبدء الفصل الدراسي الثاني في مدارس الجمهورية اليمنية، بسبب تعرضها للقصف والتدمير، في حين يتعرض طلاب مدينة تعز جراء هذا الانقطاع إلى التسرب، في الوقت الذي لا تزال “البطالة” أحد أبرز المشاكل التي يعانيها السكان في المحافظة.
ونوه التقرير أن عملية التعليم في المدينة عادت بصورة تدريجية, من خلال افتتاح شقق جديدة, و عمارات لم يتم تجهيزها بعد للسكن, و تقسيمها كفصول دراسية لطلاب مراحل الأساسية المختلفة, من قبل مبادرات أهلية وشبابية, بعد الدمار الذي تعرضت له المدارس جراء القصف العشوائي عليها.
وتجدر الإشارة إلى أن ائتلاف الإغاثة الإنسانية بتعز نفذ العديد من المشاريع الإغاثية في المحافظة خلال فبراير الماضي، تمثلت بتوزيع ما يزيد عن 22 ألف سلة غذائية للمتضررين في عدد من مديريات المحافظة، منها 12 ألف سلة تم توزيعها ضمن مشروع توزيع 100ألف سلة غذائية والمقدمة من مركز الملك سلمان، وهيئة الإغاثة الإسلامية العالمية، وكذا توزيع أكثر من 3 مليون لتر من مياه الشرب والاستخدام.
وأوضح الائتلاف في تقريره إلى أنه قام بتوزيع 6 آلاف وحدة ايوائية مقدمة من المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، منها 5 آلاف وحدة تم توزيعها في مديريات “المواسط، المعافر، جبل حبشي” جنوب وجنوب غربي مدينة تعز، بالإضافة إلى توزيع 1000 وحدة للأسر الواقعة ضمن المديريات المحاصرة (القاهرة، المظفر، صالة) وسط مدينة تعز.
وعاشت محافظة تعز أوضاعا إنسانية بالغة السوء منذ بدء الحرب عليها في إبريل الماضي وانتهاءً بالحصار الخانق على مداخلها منذ أكثر من 6 أشهر وحتى منتصف مارس الجاري, حيث تم فتح المنفذ الغربي للمدينة والذي يعد ككسر جزئي للحصار والمتمثل في فتح منفذ واحد فقط من منافذ المدينة المحاصرة، ومنع إدخال أي مواد أو مستلزمات غذائية أو طبية أو مياه شرب أو حتى اسطوانات أكسجين للجرحى والمرضى في المستشفيات.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com