الشهيد عنبر

استشهاد فلسطيني متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال قرب طولكرم

استشهد صباح اليوم الأحد (8 أبريل 2018)، المواطن الفلسطيني محمد صبحي عنبر، متأثرًا بجروح أصيب بها إثر إطلاق قوات الاحتلال النار عليه قبل أيام، وفق ما أكده شقيقه.
وقال المواطن خليل صبحي عنبر، لـ”قدس برس”، إن شقيقه المعتقل محمد صبحي عنبر (46 عاماً) استشهد صباح اليوم داخل مشفى “مئير” الصهيوني، متأثرًا بجروح أصيب بها إثر إطلاق قوات الاحتلال الصهيونية النار عليه الإثنين الماضي، عند حاجز جبارة جنوبي مدينة طولكرم،
وأشار إلى أن سلطات الاحتلال لم تسمح لهم بزيارته للاطمئنان على وضعه الصحي، مضيفا أنهم يجرون اتصالات مع الارتباط الفلسطيني لإحضار جثمان شقيقه الشهيد.
من جانبه أكد “نادي الأسير” الفلسطيني، استشهاد المعتقل الجريح محمد صبحي عنبر داخل مشفى “مئير” الصهيوني.
وأشار إلى أن الشهيد عنبر، أُصيب في الثاني من نيسان/أبريل الجاري برصاص قوات جيش الاحتلال أمام حاجز “جبارة” العسكري قرب محافظة طولكرم، قبل أن يُنقل لاحقاً إلى مشفى “مئير”.
وحمّل “نادي الأسير” و”هيئة شؤون الأسرى والمحررين”، سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد المعتقل الجريح عنبر ليرتفع عدد شهداء الحركة الوطنية الأسيرة إلى 214 شهيداً.
وزعم جيش الاحتلال أنّ المواطن عنبر كان قد تقدم باتجاه جنود الاحتلال على المعبر وأنه رفض نداءات جنود الاحتلال بالتوقف، إلّا أنّ شهود عيان نفوا ذلك، مضيفين أن قوات الاحتلال أطلقت النار على الشهيد بدون مبرر، بينما كان يقف في مكان قريب من المعبر.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com