اعتقالات الضفة

اعتقال 18 فلسطينيًّا في حملة مداهمات واسعة بالضفة الغربية

شنت قوات الاحتلال الصهيوني الليلة الماضية وفجر اليوم الأحد (23 سبتمبر 2018)، حملة مداهمات واسعة لمختلف مناطق الضفة الغربية والقدس المحتلتين، تخللها تفتيش للمنازل واعتقالات في صفوف المواطنين.
وأفادت مصادر محلية لموقع (مدينة القدس)، بأن الاحتلال اعتقل فجر اليوم 18 مواطناً من مناطق متفرقة بالضفة الغربية.
وفي جنين، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني بلدة برقين غرب مدينة جنين واعتقلت شابين بينهم أسير محرر.
وقالت مصادر محلية، إن عدة آليات عسكرية داهمت البلدة واعتقلت الأسير المحرر أحمد سامي غنيم والمواطن طارق أبو شادوف وفتشت منزليهما.
وأشارت إلى أن جنود الاحتلال انتشروا وسط البلدة على طريق الواد لساعات.
وفي رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى قتيبة البياري (16 عاما) بعد مداهمة منزل ذويه في قرية جفنا قضاء رام الله، كما اعتقلت الشاب أحمد أبو الصيري من مخيم الجلزون.
في نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال البلدة القديمة بقوات كبيرة، وداهمت عددا من منازل المواطنين، وأحدثت فيها خرابا واسعا قبل أن تنسحب وتعتقل الشاب محمد عوكل (27 عاما).
وأضاف أن مواجهات عنيفة اندلعت في محاور عدة تخللها إطلاق نار وقنابل غاز وصوت بكثافة، فيما جرى اعتقال شابين آخرين من المدينة هما عنان فرج، وسامر جبري.
وفي قلقيلية، شهدت بلدة عزون، حملة مداهمات واسعة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب قسام رياشي، والشقيقين حمزة ورائد سليم رضوان.
ويواصل الاحتلال الصهيوني حملاته المتكررة من مداهمات وتفتيش المنازل واعتقال المواطنين بالضفة والقدس المحتلتين بشكل يومي.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com