??? ????? ??????????? ??? ????? ??????? ?????? ??????? "?????? ????????? ??????? ??????"? ?? ????? ?????? ?????? ???????? ???????? ?????? ??????? ?????? ?????? ?????? ???? ????? ????????? ??????. ????? ????? ???????? ?????? ??? ???? ??????? ?? ??? ???? ?????? ???? ??? ???? (???)? ??? ????? "??????? ??? ??? ??????"? ?????? ????? 11 ????? ??? ??? ??????? ?????????? ?? ??????? ???? ???? ??????? ?????? ?????????? ????????? ?????? ?????? ???? ??????????. ( Issam Rimawi - Anadolu Ajans? )

الاحتلال الصهيوني يواصل تهويده لمقبرة مأمن الله التاريخية

أدان المكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان سياسة التهويد والتطهير العرقي المتواصلة التي تمارسها قوات الاحتلال (الإسرائيلي)، باعتبارها جريمة جديدة تضاف إلى جرائمها السابقة تحت مرأى ومسمع المجتمع الدولي.
وأوضح المكتب في تقريره الأسبوعي الذي نشره مؤخراً أن قوات الاحتلال نفذت عمليات هدم واسعة لمساكن وبَرْكَسات المواطنين في الأغوار الشمالية طالت 42 منشأه في كل من القرى والتجمعات، مثل قريتي بردلا وعين البيضاء ومنطقة الفارسية وخلة خضر والجفتلك وكرزلية في تجمعات الأغوار الجنوبية.
وأشار إلى أن قوات الاحتلال وضعت مخططًا لبناء كنيس يهودي على حساب وقف إسلامي في حيز موقع وقف حمام العين أسفل الأرض وقريباً جدًا من غربي المسجد الأقصى، حيث سيتم إجراء حفريات إضافية في الموقع قبل البدء بتنفيذ الكنيس.
فيما كشفت مصادر (إسرائيلية) النقاب عن أن السلطات (الإسرائيلية) قررت توسيع المنطقة الصناعية (عطروت) بقلنديا الواقعة قرب مطار القدس شمالي المدينة، حيث صادقت الموسومة (اللجنة اللوائية للتنظيم والبناء) في القدس على مخطط أعدته الموسومة الأخرى (سلطة تطوير القدس) يتضمن توسيع المنطقة الصناعية تلك.
وحسب التقرير، فإن سلطات الاحتلال تواصل تهويدها لمقبرة مأمن الله التاريخية من خلال بناء فندق سياحي بارتفاع 6 طبقات ونصف فوق الأرض، وطبقة خدماتية تحتها، ليصبح ارتفاع الفندق نحو 26 مترًا فوق الأرض، على بعد أمتار من الجهة الشمالية للمقبرة.
ولفت إلى أن قوات الاحتلال واصلت سياسة العقاب الجماعي، حيث لاتكتفي بهدم المنازل، بل تحاول تطوير هذه السياسة العقابية نحو مصادرة منازل منفذي العمليات، وهو ما يتعارض وأبسط أحكام العدالة، خصوصًا وكونها توقع العقاب على أشخاص ليس لهم أية علاقة بأية عملية مقاومة .
وذكر أن (حكومة) الاحتلال تنوي منح الموسوم بـ(وزير الداخلية الإسرائيلي) (صلاحيات) جديدة يقوم بموجبها بمصادرة أملاك وأموال الفلسطينيين الذين ينفذون عمليات ضد الاحتلال، من خلال إجراء إداري، قبل تداول القضية فيما يوسم بـ(القضاء الإسرائيلي).
ورصد التقرير جملة من الانتهاكات (الإسرائيلية) بحق الفلسطينيين خلال الأسبوع الماضي، منها عمليات هدم وتوزيع إخطارات على منازل بالقدس، وإصدار الموسم بقائد الجبهة الداخلية في (جيش) الاحتلال قرارات إغلاق ومصادرة منازل أربعة أسرى مقدسيين في قرية صور باهر.
بالإضافة إلى اقتحام قوات الاحتلال قرية بيت عور التحتا، وهدم غرفة زراعية تحتوي معدات يستخدمها المزارعون لتخزين المعدات الزراعية، كما هدمت بئرًاً للمياه وصادرت غرفة متنقلة (كرفان) ومعدات للحفر، وحطمت عدداً من المركبات المستعملة، ودمرت بوابات في الأراضي الزراعية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com