البحرين

البحرين الأولى عالمياً كأفضل بلد يحبذ الأجانب العيش فيها

تصدرت مملكة البحرين المرتبة الأولى في العالم كأفضل بلد يحبذ الأجانب العيش فيها، وذلك حسب المسح الذي قام به بنك هونج كونغ وشنغهاي HSBC مؤخراً.
وصوت 66% من الأجانب الذين شملهم المسح بأنهم سعيدون للغاية بالعيش في البحرين، وأرجعوا ذلك لعدة أسباب رئيسية، أبرزها أنها بلد منفتح، وأن الشعب البحريني متواضع، وأنه يسهل التعامل في أوساطه وتكوين الصداقات مع أفراده.
وتمثل البحرين، أكثر دول العالم جذباً للجنسيات الأخرى للسكن والعيش فيها، ولعل من بين الأسباب التي تفسر ذلك، ومثلما يوضح المسح المذكور آنفاً، إضافة لِما ورد سلفاً، بيئتها الجاذبة للأعمال، وحسن تعامُل المجتمع مع الغير، وتعايش الناس في أجواء من الأمن والتسامح والثقة والطمأنينة التي تجعل من البحرين حاضنة للكافة وبوتقة ينصهر فيها الجميع الذين يُعتبَرون موضع ترحيب من أهلها الكرام.
وتدعمت قيمة الانفتاح هذه مع التوجهات السديدة لقادة البحرين بالتحول لقلب المنطقة النابض والرغبة في أن تكون مركزاً إقليمياً في كافة قطاعات المال والأعمال والمجالات الاقتصادية منها والتجارية والسياحية، والذي استدعى وتطَلَّب التعامل وبقلب كبير مع الغير، وفتح أبواب البلاد على مصراعيها لاستقبال الوِفَادات القادمة من هنا وهناك.
أما بالنسبة للبيئة الاقتصادية المستقرة ومجتمع الأعمال البحريني المحفز والمشجع، والذي يتيح لأصحاب المشروعات ورواد المال والأعمال بالعمل فرادى أو بالتعاون مع نظرائهم من البحرينيين للاستثمار والتنقل والعمل ونقل الأرباح والتحرك بسهولة داخل البلاد، وهو ما يعكس الشعور الكبير بالرضا والذي يجعلهم مطمئنين للانتقال إلى العيش في البحرين.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com