التحالف العربي

التحالف العربي: أطراف إقليمية تدعم الحوثيين بـ«تقنيات متقدمة» لإطالة الصراع

أكد التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أن “أطرافاً إقليمية” تقوم بتقديم “تقنيات متقدمة” للميليشيات الحوثية الانقلابية “لإطالة عمر الصراع”.
جاء هذا على لسان المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف، العقيد تركي بن صالح المالكي خلال مؤتمر صحفي، عقده الأربعاء (10 يناير 2018) بالرياض، ونشرت تفاصيله وكالة الأنباء السعودية (واس).
وقال المتحدث باسم التحالف العميد تركي المالكي إن جماعة الحوثي تدرب عناصرها على استهداف حركة الملاحة الدولية، وباتت تهدد حركة الملاحة الدولية بالصواريخ الحرارية، مشدداً على أن هناك أدلة على وجود خبراء أجانب في اليمن تقوم بمساندة ودعم الانقلابيين.
وأضاف المالكي: “الميليشيات الحوثية تضع مدنيين في المواقع العسكرية حتى تتفادى استهدافها من قبل التحالف العربي، وهناك أطراف إقليمية تواصل خرق القانون الدولي والإنساني في اليمن”.
وأكد المتحدث باسم التحالف العربي أن “المنافذ البحرية في اليمن مفتوحة وتستقبل السفن والمساعدات، وأن حركة دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة مستمرة، في الوقت الذي نبذل فيه كافة الجهود لمنع تهريب الأسلحة الى اليمن”.
وأشار إلى أن “التحالف منح 1800 تصريح لإدخال المساعدات عبر المنافذ البحرية اليمنية وان هناك 28 سفينة تتواجد في المنافذ البحرية اليمنية، إضافة إلى أن 16 منفذاً يمنياً يستقبل المساعدات الإغاثية للمنظمات الدولية”.
ودعا المالكي “الأمم المتحدة للقيام بمهام الإشراف على ميناء الحديدة”، مؤكداً أن “عمليات إعادة الأمل مستمرة في جميع مناطق اليمن وأن على المجتمع الدولي واجب المبادرة لإخضاع الجماعة الحوثية للمتطلبات الدولية”.
وحول الوضع الميداني في اليمن قال المالكي: “الجيش اليمني يتقدم في محافظة البيضاء والساحل الغربي وندعمه للتقدم على كامل مساحة اليمن”، مشيرًا إلى أنه “تم تقديم عدد من سيارات الشرطة لحفظ الأمن في المهرة”.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com