التحالف

التحالف يشن أعنف غاراته على مقار حوثية في صعدة شمالي اليمن

شن طيران التحالف العربي الذي تقوده السعودية، مساء أمس الجمعة، “أعنف غاراته على مقار قيادية للحوثيين في عدد من مديريات محافظة صعدة”، معقل الجماعة بشمال اليمن، حسب مصدر أمني.
وأكد المصدر أن “أكثر من ١٠٠ صاروخ استهدف مناطق المنزالة، والكمب الحدوديتين مع السعودية والتي يتجمع فيهما مقاتلو الحوثي”.
وتابع أن “الطيران قصف مدرسة في مران حولها الحوثيون مخزنا للأسلحة، ومقار قيادية للحوثيين في ضحيان وجبل التيس، ومعسكر الأمن المركزي ومخازن أسلحة في صعدة القديمة”.
وقالت قناة الإخبارية السعودية، إن المقرات المدمرة في صعدة جراء القصف “كانت تحوي مراكز اتصال ومستودعات أسلحة”.
وأضافت أنه تم خلال القصف تدمير مقر القيادي الحوثي، محمد حسن قبلي، بمنطقة بني معاذ بمحافظة صعدة، دون أن توضح مصير القيادي الحوثي.
كما أعلنت تدمير مقرين للقيادي الحوثي أحمد ناصر المعران في بني معاذ بصعدة، وكذلك تدمير مقر للقيادي الحوثي حميد الصياد يحتوي أسلحة وذخائر، بالإضافة إلى تدمير مقر الناطق الرسمي لقيادة ميلشيا الحوثي محمد عبد السلام بمديرية سحار، وتدمير مقر القيادي عبد الكريم الحوثي بضحيان، وتدمير مقر مدير المكتب السياسي لميلشيا الحوثي صالح هبرة بصعدة.
وأوضحت قيادة التحالف أنه “تم قصف مقرات قيادة لعبد الملك الحوثي بضحيان وجبل التيس ومديرية مجز”، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.
وأعلن التحالف، في وقت سابق من يوم الجمعة، جميع مديريات صعدة أهدافا عسكرية لطائراته منذ حلول السابعة مساء بتوقيت صنعاء (16 ت.غ)، ردا على قصف الجماعة لأراضي المملكة خلال اليومين الماضيين، ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى.
وفي محافظة أبين جنوبي اليمن، سقط قتلى وجرحى في غارات لقوات التحالف ومواجهات عنيفة بين مسلحي الحوثي وحلفائهم، وعناصر المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، بحسب مصدر في المقاومة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com