هدم منازل

الجيش الصهيوني يهدم مدرسة فلسطينية شرقي القدس

هدم الجيش الصهيوني صفين من مدرسة شرقي القدس المحتلة، الأحد الماضي، بحجة عدم الترخيص، والبناء على أراض تابعة للسيطرة الصهيونية.
وقال شهود عيان، إن «(الجيش) الصهيوني اقتحم برفقة قوة من الإدارة المدنية، وطائرة مروحية، مدرسة تجمع أبو النوَّار البدوي شرقي القدس المحتلة، وشرع بهدم الصفين الثالث والرابع الأساسيين».
وتضم المدرسة 60 طالبًا وطالبة من الصف الأول وحتى الرابع الأساسي. والمدرسة مبنية من الصفيح، وهي الوحيدة للأطفال هناك.
ويُحاط (أبوالنوّار) بثلاث مستوطنات صهيونية هي معاليه أدوميم، وكيدار، وكيدار الجديدة.
ويسكن في التجمع نحو 700 فلسطيني، في بيوت من الصفيح، ويعيشون على تربية الأغنام.
ويُمنع الفلسطينيون من البناء في المناطق المصنفة (ج) حسب اتفاق أوسلو الموقع بين منظمة التحرير والكيان الصهيوني عام 1993.
والمنطقة (ج) بحسب الاتفاق، تشمل المناطق التي تقع تحت السيطرة الكاملة للسلطة الصهيونية، وتشكل نحو 60% من المساحة الكلية للضفة الغربية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com