سيف الإسلام القذافي

الحكم بالإعدام على سيف الإسلام القذافي وقيادات من النظام السابق

أصدرت محكمة استئناف طرابلس في ليبيا، اليوم الثلاثاء، حكمًا بالإعدام رميًا بالرصاص، على 3 شخصيات قيادية في عهد الرئيس السابق معمر القذافي بينهم نجله سيف الإسلام.
كما أصدرت ذات المحكمة حكمًا ببراءة وزير خارجية للقذافي، عبد العاطي العبيدي، بينما ينتظر ستة آخرين النطق بالحكم في وقت لاحق اليوم.
وصدرت الأحكام فيما يعرف إعلامياًَ بقضية “رموز نظام القذاقي”، على كل من سيف الإسلام نجل القذافي، وعبد الله السنوسي، صهر القذافي ورئيس الاستخبارات الليبية السابق، والبغدادي المحمودي آخر رئيس وزراء في عهد القذافي.
وصدر الحكم حضوريًا على المتهمين، باستثناء سيف الإسلام، المتهم الأول في القضية، والموقوف في سجن بمدينة الزنتان (غربي البلاد)، حيث تعذر حضوره، كما تعذر أيضًا الربط الفني بالدائرة التلفزيونية المغلقة مع المحكمة بطرابلس”.
وكان مكتب النائب العام الليبي أعلن أمس الأول الأحد، أن النطق بالحكم سيشمل عددًا من رموز القذافي القابعين في سجن “الهضبة” بطرابلس حضوريًا، والحكم على نجل القذافي غيابيًا بسبب وجوده في سجن بمدينة الزنتان، والتي رفضت السلطات بالمدينة تسلميه للمحكمة في طرابلس، خلال العام الماضي.
ويواجه المتهمون تهمًا تتعلق بالفساد المالي، واستغلال المناصب، وارتكاب جرائم حرب إبان ثورة فبراير عام 2011، التي أطاحت بحكم القذافي.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com