3

الشركات التركية تنفذ مشاريع إنشائية في الخليج بقيمة 40 مليار دولار

أكد مشاركون في منتدى الاستثمار الخليجي التركي الثاني أن التعاون الثنائي بين دول مجلس التعاون الخليجي والجمهورية التركية مرشح للتطور بخطى أكثر استدامة في المستقبل المنظور، بفضل الله تعالى ثم إرادة القيادة السياسية في الجانبين، ورغبة رجال الأعمال والمستثمرين تعظيم الاستفادة من التسهيلات المقدمة في بيئات الأعمال لدى الطرفين.
وبحسب ما أُعلِن على هامش منتدى الاستثمار الخليجي التركي الثاني، بلغ حجم التبادل التجاري بين أنقرة ودول مجلس التعاون 16 مليار دولار، في حين تنفذ الشركات التركية مشاريع إنشائية في منطقة الخليج العربي تقدر أحجامها بحوالي 40 مليار دولار.
وقال رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين السيد خالد المؤيد إن هذا المنتدى الذي تنظمه الغرفة بالتعاون مع اتحاد غرف دول مجلس التعاون واتحاد الغرف التركية بمشاركة 600 مستثمر خليجي وتركي، يأتي تعبيرًا عن عمق ومتانة العلاقات المتميزة بين هذه البلدان على كافة المستويات، تعزيزًا وتفعيلاً لِما تمتلكه من مقومات التطوير الحقيقي للعلاقات الاقتصادية فيما بينها، وهو أيضاً تأكيد على النجاح الذي حققه المنتدى الأول الذي استضافته مدينة اسطنبول التركية عام 2012.
وأوضح أن هذا المنتدى يشهد نقلة نوعية من حيث تغطيته لعدد الموضوعات والمحاور المهمة التي تميزت بالشمولية والواقعية، ويُسلط الضوء على سبل مواجهة التحولات الجيوسياسية وإنعاكاساتها الاقتصادية، وأهمية بناء التحالفات الاقتصادية من أجل بناء شراكة إقتصادية تكاملية. كما يستعرض المنتدى الخدمات المالية وتمويل المشاريع للربط بين أسواق رأس المال للمشاريع المشتركة أو تطوير البنية التحتية لصناديق الاستثمار الإسلامية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com