DPMO030618 (2)

الشيخ خالد بن عبدالله: عمارة المساجد شرف عظيم والعائلات البحرينية سبَّاقة إلى عمل الخير

قال معالي الشيخ خالد بن عبدالله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، إن بناء وعمارة المساجد شرف عظيم، وأن العائلات البحرينية سبَّاقة لنيل هذا الشرف لما عُرِف عنها من حب البذل في أوجه الخير والإحسان والأعمال التي لاينقطع أجرها وثوابها على نحو يعزز قيم التكافل والمسؤولية الاجتماعية في مجتمعنا المحلي.
جاء ذلك لدى افتتاحه جامع محفوظة سعيد الزياني، أحد مشاريع مبرة راشد عبدالرحمن الزياني الخيرية، والكائن بمنطقة الجنبية مساء الأحد الماضي.
وبهذه المناسبة، أكد الشيخ خالد على ما تحظى به بيوت الله من مساجد وجوامع في مملكة البحرين من رعاية واهتمام في العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وحكومته الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وبمساندة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظهم الله، وذلك إيماناً بمحورية دُور العبادة في نسج هوية هذا البلد وترسيخ حضارة أهله، فضلاً عما تشكله هذه الجوامع والمساجد من فضاء إيماني رحب يوحِّد الكلمة ويجمع الصف.
هذا ويقع جامع محفوظة الزياني على أرض مساحتها تقدر بأكثر من 1850 متراً مربعاً، ويضم مصلى للرجال وآخر للنساء ويسع لأكثر من 800 مصلٍ، ويتكون من طابقين: أرضي هو مصلى الرجال وقاعة للمناسبات ومرافق الوضوء، وعلوي هو مصلى النساء.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com