DSC_0072

الشيخ عيسى بن محمد: مِن أوجب واجبات جمعية الإصلاح خدمة هذا الوطن

عقد مجلس إدارة جمعية الإصلاح الجديد أول اجتماعاته للدورة الثامنة عشرة لعامي 2015/2016 برئاسة معالي الشيخ عيسى بن محمد آل خليفة وذلك بمقر الجمعية بالمحرق مساء الإثنين الموافق 6 يناير 2015.
وقال معاليه في كلمة له أمام المجلس الجديد «إن من أوجب واجبات جمعية الإصلاح خدمة هذا الوطن وخدمة شبابه وبخاصة في هذه الأيام التي يختلط فيها الأمر على بعض الناس وبعض الشباب بشأن العديد من الاتجاهات والسياسات». كما بيَّن في كلمته أن الجمعية بسيرتها ومسيرتها الطويلة وهي تمتلك رؤية واضحة وسياسات وضعتها المجالس السابقة، كما تمتلك الخطط والمشروعات الممنهجة التي تصب في خدمة الوطن وخدمة جميع فئاته».
وأشار إلى أن جمعية الإصلاح سائرة في دربها لاستكمال هذه الخطط والمتمثلة في خدمة الوطن عبر الدعوة الحسنة وتطبيقها في هذا المجتمع الطيب، والعمل على تقديم الجديد إن شاء الله تعالى، موضحًا أن كل من يتمسك بخطى ومسار هذه الجمعية المباركة ولايحيد عما رُسِم لها من دور واضح، فليثق أنه لن تزل قدم هذه الجمعية إلى أي نوع من الزلل أو التطرف أو أي ما يشيب تاريخها الدعوي والوطني العريق الممتد إلى أكثر من 70 عامًا في خدمة الدين والوطن.
وفي ختام كلمته توجه معالي الشيخ عيسى بالشكر الجزيل إلى مجلس الإدارة السابق، سائلاً المولى عز وجل أن يعين المجلس الجديد على مواصلة المسيرة والعمل على تطوير العمل بالجمعية وتحقيق أهدافها وتقديم كل ما فيه خير ورفعة وخدمة الوطن العزيز.
وتم خلال الاجتماع الأول توزيع المناصب الإدارية الرئيسية في المجلس كالتالي: الشيخ الدكتور عبداللطيف الشيخ نائبًا لرئيس مجلس الإدارة، والأستاذ محمد عبدالله جميل أمينًا للسر، والسيد محمد عبدالواحد الكوهجي أمينًا ماليًا.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com