a6545c66a6de666f1b1c50f4ede7199f

الصيانة والترميم في الأقصى.. بين عرقلة العمل وملاحقة العمال

لاتتوقف (شرطة) الاحتلال عن مراقبة أعمال الصيانة والترميمات التي يقوم بها عمال دائرة الأوقاف الإسلامية في المسجد الأقصى المبارك، حيث تعمل (الشرطة) الصهيونية باستمرار على عرقلة العمال والتشويش على عملهم، وغالبًا ما يتم منعهم من مواصلة العمل داخل المسجد.
وتتكرر زيارات (شخصيات رسمية ومسؤولين) مما توسم بـ(دائرة الآثار الإسرائيلية) بين الفينة والأخرى، ويقفون خلالها على مجريات العمل ويقومون بتقديم توصيات لعناصر (الشرطة) التي تقضي بمنع الاستمرار في أعمال الصيانة والترميمات بادعاءات لا أرضية لها. وفي هذا الصدد قال بسام الحلاق مهندس الإعمار في المسجد الأقصى: «إن دافع الاحتلال وراء منع أعمال الترميم في المسجد الأقصى أو عرقلتها يصب في محاولة فرض سيطرته على المسجد في المقام الأول، إلى جانب جعل المسجد بحالة بناء سيئة يكون فيها آيلاً للسقوط في أية لحظة، جراء حدث مفتعل أو كارثة طبيعية».
كما بيّن المهندس الحلاق أن الاحتلال يمنع أعمالاً عديدة مثل تبليط الأرضية أو ردم الحفر، إضافة الى منع زراعة أية شجرة في رحاب المسجد أو حتى إخراج الأنقاض والتراب الناتج عن أعمال الترميم.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com