%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%8a%d9%86

الصين تعتزم سحب جوازات 22 مليون مسلم

ذكرت صحيفة ألمانية أن الحكومة الصينية تعتزم سحب جوازات سفر نحو 22 مليون إيغوري مسلم بحلول فبراير القادم.
وقالت صحيفة تاجستسايتونغ (تاتس): إن حرية السفر “المكفولة نظريا في الصين” لكافة المواطنين جرى التراجع عنها مؤخرا مرات عديدة من خلال سحب جوازات السفر أو عدم إصدار جديدة، وأشارت إلى أن استخدام القيادة الصينية لهذه الوسيلة العقابية بحق مسلمي الإيغور امتد هذه المرة ليمس الشعب بأكمله.
وأوضحت أن حكومة بكين المركزية أنذرت 22 مليونا من سكان إقليم شنغيانغ ذي الأكثرية الإيغورية ذات الأصول التركية شمالي غرب البلاد بتسليم جوازات سفرهم لمراكز الشرطة المحلية، أو تحمل تبعات الامتناع عن تنفيذ هذا الأمر.
وأشارت إلى أن ربط صحيفة غلوبال تايمز المعبرة عن القيادة الشيوعية الصينية قرار سحب الجوازات بالسلم العام يوحي بأن هذا القرار موجه لأقلية الإيغور المسلمة التي تزايدت في الفترة الأخيرة حالات المواجهات بينهم وبين الصينيين من عرقية الهان الذين جلبتهم السلطات للاستيطان في الإقليم.
ولفتت إلى أن توجه الصين لسحب جوازات سفر الإيغوريين يأتي بسياق توتر علاقتها مع أنقرة بعد مطالبة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الصيف المنصرم لكل الإيغور بالهروب من الصين، وإعلانه فتح سفارات بلده بالعالم لاستقبالهم ومنحهم وثائق سفر مؤقتة تمكنهم من السفر إلى تركيا حيث سيحصلون هناك على جوازات سفر طبيعية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com