الضفة الغربية

الضفة الغربية.. اعتقالات صهيونية تطال 19 فلسطينيًا بينهم سيدة

شنّت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الإثنين (8 أكتوبر 2018)، حملة اقتحامات ومداهمات لمنازل الفلسطينيين في مختلف أنحاء الضفة الغربية المحتلة، أسفرت عن اعتقال 19 مواطنًا.
وأفاد جيش الاحتلال في بيان له صباح اليوم، بأن قواته اعتقلت 19 فلسطينيًا “مطلوبًا”، من الضفة الغربية؛ بدعوى مشاركتهم في أعمال المقاومة الشعبية ضد أهداف صهيونية.
وأشار الجيش، إلى أن عددًا من المعتقلين ينحدرون من ضاحية “شويكة” شمالي طولكرم (شمال القدس المحتلة)، منوهًا إلى أنه ينسب لهم تقديم المساعدة لمنفذ عملية “بركان”.
واعتقلت قوات الاحتلال مواطنين؛ بينهم سيدة، من مدينة نابلس وثلاثة من مخيم بلاطة للاجئين شرقي المدنية (شمال القدس المحتلة).
وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت السيدة فيروز نعالوة؛ وهي محاضرة في كلية الصيدلة بجامعة النجاح الوطنية وشقيقة منفذ عملية “بركان”، عقب دهم منزلها في حي المعاجين بمدينة نابلس.
وبيّن الشهود، بأن قوات الاحتلال حققت ميدانيًا مع عددٍ من أهالي حي المعاجين غربي نابلس، وصادرت تسجيلات كاميرات مراقبة من محال تجارية في الحيْ؛ تخللها مواجهات أسفرت عن إصابة أحد الشبان بعيار معدني.
ورصدت “قدس برس” اعتقال قوات الاحتلال لسبعة فلسطينيين من طولكرم؛ ثلاثة من ضاحية شويكة وآخرين من بيت ليد شرقي المدينة ومواطنين من المدينة (شمال القدس)، وأربعة من قرى سنجل والمغير وكفر مالك وسلواد شرقي رام الله ورابعًا من صفا غربي المدينة (شمالًا)، بالإضافة لمواطن من بيت عوا جنوبي الخليل (جنوب القدس).
وأعادت قوات الاحتلال اعتقال الأسير المحرر فؤاد دار خليل، بعد اقتحام منزله في بلدة سنجل شمالي رام الله؛ وكان قد أمضى 14 عامًا في السجون الإسرائيلية.
وفي سياق متصل، دهمت قوات الاحتلال ضاحية شويكة واقتحمت منزل ذوي الشاب أشرف النعالوة؛ المتهم بتنفيذ عملية إطلاق النار في مستوطنة “بركان” شمالي مدينة سلفيت (شمال القدس المحتلة)، وأخذت قياسات المنزل المكون من طابقين، تمهيدًا لهدمه على ما يبدو.
ولفت مراسل “قدس برس” النظر إلى أن قوات الاحتلال كان قد اعتقلت الأحد الشاب أمجد النعالوة (31 عامًا)؛ وهو شقيق أشرف النعالوة المتهم بتنفيذ عملية إطلاق النار في “بركان”.
وصرّح والد “أشرف” لـ”قدس برس”، بأن جنود الاحتلال اقتحموا المنزل بصورة شرسة، وفتشوه بشكل دقيق، بصحبة الكلاب البوليسية، وعبثوا بمحتوياته، وألقوا قنبلتي صوت داخله، بعد أن احتجزوا النساء والأطفال في إحدى غرفه ومنعهم من الحركة.
واقتحمت قوات الاحتلال مجددًا بلدة بيت ليد شرقي طولكرم، وعملت على فحص كاميرات المراقبة في عدد من المنازل والمتاجر المطلة على الشوارع الرئيسية وصادرتها، واعتقلت المواطن قاسم حج إبراهيم (58 عامًا) ونجله مجدي.
وسلمت قوات الاحتلال، فجر اليوم الأسير المحرر أحمد إسماعيل عوض صلاح (25 عامًا)، من بلدة الخضر جنوبي بيت لحم (جنوب القدس المحتلة)، بلاغًا لمراجعة مخابراتها في مجمع “غوش عصيون” الاستيطاني جنوبي المدينة، بعد دهم منزله وتفتيشه.
وكانت قوات الاحتلال، قد أمّنت الليلة الماضية الحماية كاملة لمئات المستوطنين؛ خلال اقتحامهم لبلدة حارس شمالي مدينة سلفيت، لتأدية صلوات وطقوس تلمودية في المقامات الإسلامية بالبلدة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com