01

القمة الخليجية: إعادة الاستقرار في اليمن مسؤولية كافة دول العالم

أعلن البيان الختامي للقمة التشاورية لزعماء وقادة دول مجلس التعاون الخليجي عن مؤتمر للمعارضة السورية يعقد في الرياض لرسم ملامح مرحلة ما بعد الأسد، والتأكيد على حل سياسي في سوريا بما يحقق رغبات الشعب السوري الشقيق. وأكد البيان على تأسيس علاقة طبيعية مع إيران على أساس عدم التدخل.
وأشار البيان إلى تأكيد قادة المجلس على مساندتهم للتدابير العاجلة التي تتخذها الحكومة اليمنية لمعالجة الوضع الإنساني الصعب والخطير الذي نتج عن الممارسات غير المسؤولة للميليشيات الحوثية وميليشيات الرئيس السابق علي عبدالله صالح.
وجدد قادة التعاون عزمهم على مواصلة الجهود لدعم التنمية في الجمهورية اليمنية واستكمال ما تم اتخاذه من خطوات وإجراءات نحو تعزيز التكامل والشراكة بين منظومة مجلس التعاون واليمن، مؤكدين دعم دول المجلس لجميع الجهود لاستكمال العملية السياسية وفق المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرَجات الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الأمن.
وعبر الزعماء الخليجيون عن مساندتهم جهود الحكومة العراقية من أجل المصالحة الوطنية، وتخليص العراق من تهديد تنظيم (داعش)، وتحقيق المشاركة الكاملة لجميع مكونات الشعب العراقي.
وشددوا على التعامل بكل عزم وحزم مع ظاهرة الإرهاب الخطيرة والحركات الإرهابية المتطرفة، مثمنين جهود الدول الأعضاء في هذا الشأن على كافة الصُّعُد.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com