حملة لمقاطعة البضائع الإسرائيلية ف

الكنيست الصهيوني يصادق على قانون منع دخول مؤيدي “المقاطعة”

صادق الكنيست (البرلمان) الصهيوني، في ساعة متأخرة من مساء الإثنين (6 مارس 2017)، على قانون منع دخول المؤيدين لمقاطعة الكيان الصهيوني.
وقال الكنيست في بيان مكتوب حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه، اليوم الثلاثاء (7 مارس 2017)، إنه تم التصويت على القانون بالقراءة الثالثة والأخيرة، بأغلبية 46 عضوا مقابل 28 من أصل أعضاء الكنيست البالغ عددهم 120.
وأشار إلى انه بموجب القانون “لن يتم منح تأشيرة دخول إلى شخص إذا ما كان أو المؤسسة أو المنظمة التي يعمل لصالحها قد دعوا علنا إلى مقاطعة الكيان الصهيوني، أو تعهدوا بالمشاركة في نشاطات مقاطعة”.
وقال البيان:” تزايدت في السنوات الأخيرة الدعوات لمقاطعة (الكيان الصهيوني)، وعلى ما يبدو فإن هذه جبهة جديدة للحرب ضد (الكيان الصهيوني)”.
وأضاف: “يهدف هذا القانون إلى منع الأفراد، ممثلي الشركات، المؤسسات والمنظمات التي تدعو إلى مقاطعة الكيان الصهيوني من العمل في (الكيان) لنشر أفكارها”.
وتم تقديم القانون من قبل النائبين تسلئيل سموتريتش من حزب “البيت اليهودي” اليميني، وروعي فولكمان من حزب “كلنا” (وسط-يمين) .
وانتقد عضو الكنيست من القائمة المشتركة “دوف حنين”، القانون، وقال: “من الذي لا يعارض مقاطعة المستوطنات؟ أنظروا إلى الامم المتحدة، الاتحاد الأوروبي، انظروا إلى ما يحدث في الساحة الدولية؟”.
وأضاف متسائلا، في تصريح وصل وكالة الأناضول: “هل تريدون منع كل هؤلاء من الدخول إلى الكيان الصهيوني؟ إن العالم بأجمعه يؤمن بأن المستوطنات غير شرعية، وأنتم بذلك تقولون إنه إذا كان العالم يعارض سياسات الحكومة الصهيونية فيجب مقاطعة العالم”.
ومن شأن هذا القانون، أن يمنع وصول نشطاء الدعوة للمقاطعة، من الوصول إلى الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث يسيطر الكيان الصهيوني على المعابر المؤدية إليها.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com