مدون صهيوني-1

الكويت تُرحّل «صهيونيًّا» تجوّل في معرض الكتاب

رحلت السلطات الكويتية، المدون الصهيوني بن تسيون، بعد دخوله متخفيًا معرض الكتاب الذي تنظمه للاحتفاء هذا العام بالقدس عاصمة فلسطين.

ووفق صحيفة “القبس” الكويتية، الجمعة (16 نوفمبر 2018)، فإن السلطات الكويتية وجدت صهيونيًا يتجول بين أجنحة معرض الكويت للكتاب، مرتديا “الكيباه” اليهودية، لتكتشف أنه بن تسيون الصهيوني، الذي دخل البلاد بجواز سفير أمريكي.

وذكر أن بن تسيون نشر صورة له على حسابه على “انستغرام” أمام أعلام دول مجلس التعاون الخليجي، معلقا عليها أن هناك علما ناقصا وهو علم “الكيان الصهيوني”.

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات الكويتية اعتقلته بعد مرور 18 ساعة على وجوده في الكويت قبل ترحيله.

وقالت الصحيفة: إن بن تسيون جاء إلى الكويت صاحبة الصوت الأعلى عربياً ضد التطبيع، ولأهم فعالية ثقافية في الكويت وفي دورة تحتفي هذا العام بالقدس عاصمة فلسطين الأبدية، وكأنه يلتف على الموقفين الرسمي والشعبي ليظهر أن هناك “أملاً” في التطبيع.

وأشارت إلى أنه عرف عن نفسه بشكل واضح في الكويت في مقابلة أجراها مع الإعلامي أحمد زكريا، نشرها على “انستغرام” ويقول فيها إنه جاء إلى معرض الكتاب للتعرُّف على ثقافة الكويت وشراء قصص أطفال، ولعله مرَّ أثناء تصوير الفيديو اللايف الذي بثه خلال جولته هناك على كتب تسرد المأساة الفلسطينية، ليعرف أن الكويت “لا تُطبِّع”.

ويعمل بن تسيون في صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” وصور فيديوهات له في سيارة تتجول تحت المطر في الكويت، بصحبة امرأة مجهولة تغني أغنيات “صهيونية”، وشهد الكويت غضب شعبي على زيارة الصهيوني بن تسيون كما ظهر في تعليقات الكويتيين على حسابه في “انستغرام” وفي تويتر، وطالب النائب وليد الطبطبائي “الداخلية” باعتقاله.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com