إسرائيل تفرج عن رئيس المجلس التشري

الكيان الصهيوني يفرج عن رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني

أفرجت السلطات (الإسرائيلية)، أمس الثلاثاء، عن رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني (البرلمان) عزيز الدويك، بعد أن أمضى حكمًا بالسجن 12 شهرًا.
وأفاد مراسل وكالة أنباء (الأناضول) التركية أن السلطات (الإسرائيلية) أطلقت سراح الدويك، الذي كان معتقلاً في سجن عوفر غربي مدينة رام الله.
وكانت (محكمة) عسكرية (إسرائيلية) قد حكمت على الدويك بالسجن لمدة 12 شهرًا، وبدفع غرامة مالية قدرها 6 آلاف شيكل (حوالي 1700 دولار).
ووجهت تلك (المحكمة) إلى الدويك تهمًا منها، إلقاء كلمات خطابية في إحدى المناسبات الجماهيرية بالضفة الغربية قبل أعوام!
وكان الدويك قد اعتقل من منزله في مدينة الخليل منتصف شهر يونيو من العام 2014، خلال حملة اعتقالات واسعة طالت العديد من قيادات حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ونواب المجلس التشريعي الممثلين عن الحركة، عقب اختطاف ثلاثة مستوطنين وُجِدوا مقتولين بعد عدة أيام.
ويشار أن الدويك كان قد اعتُقِل عدة مرات وأودع في سجون الاحتلال، ويتجاوز مجموع ما أمضاه في الأسر أربعة أعوام، علماً بأنه يعاني من عدة مشكلات صحية كالضغط والسكري.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com