د. علي أحمد

المنبر الوطني الإسلامي.. تندد بالاعتداءات الصهيونية على غزة

أعلنت جمعية المنبر الوطني الإسلامي عبر حسابها على (تويتر) تنديدها واستنكارها الشديدين للاعتداءات الصهيونية على المدنيين العزل في قطاع غزة والتي راح ضحيتها أكثر من خمسين شهيداً يوم أمس وآلاف المصابين بينهم أطفال ونساء.
وأكدت أن دعم أهالي غزة واجب شرعي ومسؤولية وطنية وإنسانية، مطالبة بفتح المعبر وكسر الحصار، ووجهت التحية لأهالي غزة لصمودهم ودفاعهم عن شرف الأمة.
وأضافت المنبر أن ما تتعرض له غزة جريمة حرب وعار يلاحق الصامتين والمتواطئين عربياً وعالمياً، متسائلة: أين الأنظمة العربية؟! أين المنظمات الدولية؟! أين الضمير العالمي ودعاة حقوق الإنسان؟!
وفيما يلي نص التغريدات:
«أكثر من خمسين شهيدا وآلاف المصابين حتى الآن.. تحية إلى غزة العزة.. قلب الأمة النابض.. تحية إلى الأبطال الحقيقيين المدافعين عن شرف الأمة ومقدساتها في زمن عزَّ فيه الرجال ولم تعد الخيانة خيانة! فلسطين من النهر إلى البحر وعاصمتها القدس ستظل عربية رغم التآمر والتَّصَهْيُن والخيانة».
«ما تتعرض له غزة جريمة حرب وعار يلاحق الصامتين والمتواطئين عربياً وعالمياً.. أين الأنظمة العربية؟! أين المنظمات الدولية؟! أين الضمير العالمي ودعاة حقوق الإنسان؟!».
«فتح معبر رفح ونصرة غزة في مواجهة الإرهاب الصهيوني فريضة شرعية ومسؤولية وطنية وإنسانية».
«الدول العربية والإسلامية مطالَبة بتحرك دولي عاجل لوقف العدوان الصهيوني على غزة».

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com