النائب بوهندي

النائب بوهندي: يندد بزيارة الوفد البحريني إلى الكيان الصهيوني بهدف التطبيع

ندد نائب رئيس لجنة الشئون التشريعية والقانونية بمجلس النواب النائب أنس علي بوهندي بالزيارة التي قام بها وفد من (جمعية هذه هي البحرين) إلى تل أبيب ومن ثم محاولته زيارة المسجد الأقصى.
وقال بوهندي إن الأمة الإسلامية والعربية ودوّل العالم تمر هذه الأيام بمنحنى خطير جداً بسب اعتراف رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب بالقدس عاصمة أبدية للكيان الصهيوني، وأن هذه الزيارة تزامنت مع هذا القرار الجائر!! واعتبره النائب بوهندي استفزازاً لمشاعر المسلمين في جميع دول العالم، وقال بأن ملك البلاد المفدى والقيادة الرشيدة في مملكة البحرين تعتبر القضية الفلسطينية، القضية الأولى بين باقي القضايا التي تمر على ملوك وقادة دول العالم الإسلامي والعربي، وأعضاء الوفد قدموا دعماً على طبق من ذهب للرئيس الأمريكي بعد اتخاذه القرار.
واعتبر النائب بوهندي أن موضوعاً بهذه الخطورة يجب أن لا يمر على الأجهزة الأمنية والنيابة العامة والمجلس الأعلى للقضاء دون محاسبة فاعليه!! كما عبر النائب أنه عاراً على مملكة البحرين وشعبها أن يخالف أشخاصاً للأنظمة والقوانين المعمول بها دون محاسبة، وكرر النائب بوهندي قوله أن الجهات المعنية يجب عليها أن تقوم بدورها وتطبق القانون على أعضاء الوفد، وتوقع عليهم الجزاء المناسب ولا تلقي بالاً للاعتبارات الوظيفية والمناصب الاعتبارية، منوهاً بأن من بين الوفد أشخاصاً قد يحملون الجنسية البحرينية!! ولكن البحرين وقيادتها وشعبها يتبرؤون منهم ومن فعلتهم.
واختتم النائب أنس بوهندي بأن شعب مملكة البحرين يقفون وصفاً واحداً مع قيادتهم الرشيدة ويعتبرون القضية الفلسطينية بأنها قضية عربية إسلامية وأن القدس عاصمتها، ويجب عدم التساهل مع من يسيء إليها، وأن البحرينيين لديهم مبادئ وأعراف وتقاليد توارثوها عن آبائهم وأجدادهم ولا يمكن المساس بها.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com