View of World Trade Center and skyline of Manama in Kingdom of Bahrain

النقد الدولي: 51.8 ألف دولار نصيب البحريني من الناتج المحلي سنوياً

قدَّر تقرير دولي حصة البحريني من الناتج المحلي الإجمالي بحوالي 51.845 دولاراً سنوياً، أي 4320.4 دولاراً شهرياً، وهو يعادل 1628.8 ديناراً.
ووضع تقرير صادر حديثا عن صندوق النقد الدولي مملكة البحرين في الترتيب الـ15 عالمياً من حيث أغنى الدول حول العالم، وذلك بالاعتماد على حصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي.
وقدَّر التقرير الذي اعتمد على أرقام العام 2017 حصة البحريني من الناتج المحلي الإجمالي بحوالي 51.845 ألف دولار سنوياً، أي 4320.4 دولاراً شهريا، وهو ما يعادل 1628.8 ديناراً.
وجاءت دولة قطر في المرتبة الأولى عالمياً بواقع 124.927 دولاراً حصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، تلتها لكسمبورغ بنحو 109.192 دولاراً ثم سنغافورة عند 90.531 دولاراً، ثم بروناي 76.743 دولاراً، فإيرلندا بواقع 72.632 دولاراً سنوياً.
واعتبر التقرير احتساب حصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي للبلد أحد طرق قياس الثروة (عند تعادل القوة الشرائية) للفرد الواحد. ويعني هذا أن الناتج المحلي الإجمالي للبلد، مقسَّم بين سكان البلد لإظهار مقدار الثروة التي يمكن للمواطنين الحصول عليها، في حال ما إذا تم تقسيمه بالتساوي.
وأضاف «على الرغم من أن هذا التقسيم للدَّخل ليس حقيقة واقعة، فإن النظر إلى نصيب الفرد من الدخل مايزال وسيلة فاعلة جداً لقياس أداء أي اقتصاد في بلد ما».
ويعني قياس تعادل القوة الشرائية أن دخل كل بلد يُنظَر إليه من خلال عدسة تدرس تكلفة السلع الاستهلاكية داخل البلد بالدولار الأميركي، وهذا يساعد على ضمان أن تؤخذ تكلفة المعيشة بعين الاعتبار عندما يتم تحديد ثروة السكان.
ويصل دخل الفرد في البحرين حوالي 51.845 دولاراً سنوياً، حيث أعتبرها التقرير موطناً لأحد أسرع الاقتصادات نمواً في العالم.
وعلى الرغم من أن الاقتصاد مايزال يعتمد إلى حد كبير على النفط بواقع 85%، إلا أن البحرين تحاول تنويع اقتصادها لتشمل قطاعات أخرى مثل القطاع المصرفي (المالي) والخدمات والسياحة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com