الهند

الهند.. الاعتداء على مسلم وسحله حتى الموت بسبب شائعة عن ذبح بقرة

اعتدى متطرفون هندوس بالضرب مبروح والسحل على رجلين مسلمين بسبب شائعة حول قيامهما بذبح بقرة في ولاية “أوتار براديش”، شمالي البلاد؛ ما أسفر عن مقتل أحدهما وإصابة الآخر بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى.
وأفادت وسائل إعلام محلية، بأن الحادث وقع على ما يبدو، الإثنين الماضي، في قرية “باجيرا خورد” في منطقة “هابور”، قرب العاصمة نيودلهي.
وانتشر مقطع فيديو للحادث بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي، ويظهر في المقطع رجل ملابسه ممزقة ملقى في حقل ويطلب الماء، لكن لا أحد يقدمه له.
كما يُسمع صوت آخر في الفيديو يقول: “لقد اعتديتم عليه، يكفي هذا، لن تسلموا من العقاب”.
وقال محمد وكيل، وهو ابن شقيق الضحية المصاب، في حديث مع وكالة الأناضول: “كان عمي يحصد العشب برفقة رجل آخر لإطعام الماشية في مزرعته، وحينها وصل المتطرفون واتهموهما بذبح بقرة، وانهالوا عليهما ضربا”.
وذكرت تقارير محلية أن المتطرفين الهندوس قاموا بسحل الضحيتين لمسافة تصل إلى نحو كيلومتر، إلى أن وصلت الشرطة.
لكن الشرطة رغم ذلك نفت أن تكون شائعة ذبح البقرة هي السبب في ذلك، وقالت إن الأمر يرجع إلى حادث مروري.
وسلمت السلطات جثة القتيل إلى أسرته ودفنته ليل الثلاثاء/الأربعاء.
وشهدت الهند العديد من حوادث القتل التي طالت مسلمين بسبب ذبح أبقار أو تناول لحومها في السنوات القليلة الماضية.
وفي 2015، قتل أحد المتطرفين الهندوس، مسلماً، في “أوتار براديش” للاشتباه في أنه “كان يخزن اللحم البقري في ثلاجته”. ومنذ ذلك الحين، تم الإبلاغ عن العديد من هذه الحوادث من أجزاء مختلفة من البلاد. وغالبا ما يفلت هؤلاء المتطرفون من العقاب بسبب ارتباطهم بحزب “بهاراتيا جاناتا” الهندوسي الحاكم.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com