اليمن

اليمن: العالم أدرك أهمية تحرير واستعادة الحديدة

أشار أحمد عوض بن مبارك، مندوب اليمن لدى الأمم المتحدة مساء الأربعاء (20 يونيو 2018)، إلى أن المجتمع الدولي بات مدركا لأهمية استعادة الحديدة.
في حين أكد الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، في وقت سابق الأربعاء، استمرار العمليات العسكرية في مختلف الجبهات، وصولاً للعاصمة صنعاء واستعادة الدولة كاملة بدعم وإسناد من دول التحالف بقيادة السعودية.
وأشار هادي إلى الانتصارات الميدانية التي تم تحقيقها في مختلف الجبهات، ومنها تحرير مطار الحديدة، لافتا إلى استمرار تحرير مدينة الحديدة ومينائها الاستراتيجي “وهزيمة الانقلابيين”.
جاء ذلك، خلال اجتماع استثنائي عقده الرئيس اليمني مع مجلس الوزراء في العاصمة المؤقتة عدن، حيث أطلعهم على نتائج لقاءاته مع القيادة السعودية والإماراتية، ومباحثاته الأخيرة مع المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث.
وجدد هادي، موقف الشرعية اليمنية الواضح في هذا الإطار المتمثل في تنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي وخاصة القرار رقم 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وأكد العمل والتنسيق الكامل مع الأشقاء في هذا الملف، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.
كما وجه جميع الوزراء ومسؤولي الحكومة الشرعية، “بعدم الاجتهاد والتصريحات في هذا الإطار (حول المفاوضات والمبادرات الأممية)”، واعتبرها “مسؤوليات سيادية تتعلق بالرئاسة ووزارة الخارجية المعنية والمسؤولة بهذا الشأن”.
إلى ذلك، انتقد أداء بعض الوزراء والمسؤولين (لم يحددهم)، والذي وصفه بأنه “لم يكن مقنعاً أو عند مستوى المسؤولية، ولا يتواكب مع الظروف الاستثنائية التي يمر بها البلد”، وطالب “بمراجعة أدائهم والوقوف بجدية أمامها”.
وأتت تلك التصريحات فيما يواصل الجيش الوطني اليمني المعركة لتحرير ميناء ومدينة الحديدة، بالتزامن مع قصف تحالف دعم الشرعية لمخازن أسلحة الميليشيات في محيط المنطقة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com