Dv39JxQX4AAayJL

انخفاض الدَّين العام للبحرين إلى 11.3 مليار دينار خلال النصف الأول

انخفض الدَّين العام لمملكة البحرين في النصف الأول من العام الجاري 2019 إلى 11.29 مليار دينار، في الوقت الذي لم يعلن فيه مصرف البحرين المركزي عن أية إصدارات جديدة لسندات خارجية خلال هذا العام، وفق أحدث البيانات المنشورة على موقعه الإلكتروني.
وكان الدَّين العام بنهاية العام 2018 قد بلغ نحو 11.45 مليار دينار أي ما نسبته 80.4% من إجمالي الناتج المحلي، ومع الأرقام الجديدة انخفض بنهاية يونيو الماضي ليشكل نسبة 79.3% من الناتج المحلي الإجمالي، الأمر الذي يتفق مع خطط الحكومة لكبْح الدَّين العام وتقليل الاقتراض ضمن برنامج (التوازن المالي) الذي بدأته البلاد قبل أشهر لكبْح العجز بدعم خليجي يقدَّر بنحو 10 مليارات دولار على مدى السنوات الخمس الماضية.
وجاء الانخفاض بشكل كبير من رصيد صكوك التأجير الإسلامية التي كانت تبلغ نحو 2.54 مليار دينار بنهاية العام الماضي 2018 لتبلغ بنهاية النصف الأول من العام الجاري نحو ملياري دينار أي بهبوط تجاوز نصف مليار دينار.
وصرح مسؤولون حكوميون في وقت سابق بأن البحرين قد تتوجه لسوق الإقراض الدولية في وقت لاحق من هذا العام، ويبدو أن توجُّه الاحتياطي الفيدرالي الأميركي لمزيد من خفْض الفائدة يجعل السلطات في البحرين تتحين الفرصة للحصول على تمويلات بتكلفة أقل، مع أنباء عن عزم الولايات المتحدة الأميركية خفض معدلات الفائدة وهو مما قد يساعد البحرين في الحصول على تمويلات بأسعار أقل.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com