20150726_بورصة البحرين

بورصة البحرين تتكبد «1.12» مليار دينار خسائر في 2015

أنهى المؤشر العام لبورصة البحرين تعاملات نهاية عام 2015 داخل المنطقة الحمراء بفعل التراجعات القوية لأسعار النفط والأسواق المجاورة.
وبلغت خسائر المؤشر بنهاية العام، 211 نقطة مسجلاً تراجعاً بنسبة 14.7% عند مستوى 1215.89 نقطة، مقارنة بإغلاق العام قبل الماضي 2014 الذي كان عند 1426.57 نقطة.
وفقدت البورصة من قيمتها السوقية نحو 1.12 مليار دينار (2.9 مليار دولار أميركي)، حيث وصلت الى 7.21 مليارات دينار مقارنة بـ8.33 مليارات دينار.
وتصَدَّر قطاع الاستثمار التراجعات بنسبة 27.1% مدفوعاً بهبوط سهم المؤسسة العربية المصرفية وبنك البركة.
وقال المُحلل الفني لأسواق المال، محمد سنبل، في حديث لمركز (مباشر) الإخباري، إن الأسهم البحرينية تأثرت بالتقلبات الكبيرة التي شهدتها البورصات الخليجية جراء التراجع المستمر في أسعار النفط والمتحكم في ميزانيات أغلب تلك الدول».
وأضاف أن من ضمن أسباب التراجع المخاوف بشأن أوضاع اقتصاديات كبريات الدول عالمياً مثل الصين واليابان، إضافة الى الأوضاع الجيوسياسية التي تحيط بالمنطقة.
وأوضح سنبل أنه من الناحية الفنية فإن المؤشر العام لسوق البحرين يدور حول حزمة دعم مهمة عند 1200 و1150 نقطة.
ونوه الى أن المسار الفني للمؤشر إلى الآن هابط على المدى المتوسط. وجاء قطاع الصناعة متراجعاً بنسبة 27% في ظل هبوط سهمه القيادي الذي تمثله شركة ألمنيوم البحرين (ألبا). وكذلك تراجع قطاع البنوك التجارية بنسبة 9.53% مع هبوط أسهم بنول.. الأهلى المتحد والبحرين الوطني والبحرين الإسلامي.
وهبط أيضاً قطاع الخدمات بنسبة 1.7% في ظل انخفاض سهم شركة البحرين للاتصالات (بتلكو) وشركة عقارات السيف.
هذا وتراجعت التداولات خلال العام المنقضي 2015 إلى 483.04 مليون سهم بقيمة 130.9 مليون دينار بالمقارنة مع تداولات العام قبل الماضي 2014 على 1.15 مليار سهم بقيمة 280.75 مليون دينار.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com