ترمب

ترمب: الحرب هي الخيار النهائي مع إيران

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، إن الحرب ستكون الخيار النهائي في التعامل مع إيران، في سياق الرد على الهجوم الذي استهدف منشأتين لشركة أرامكو السعودية مطلع الأسبوع.
وأوضح ترمب، في تصريحات صحفية من مدينة لوس أنجلوس: “الحرب هي الخيار النهائي، لكن هناك خيارات أخرى”.
وشدد الرئيس الأمريكي على أنه لم يغير تفكيره بشأن إيران، دون مزيد من التوضيح.
وأشار ترمب إلى أنه سيكشف خلال 48 ساعة عن تفاصيل العقوبات الجديدة التي أعلن عنها عبر حسابه على “تويتر” في وقت سابق أمس الأربعاء.
وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن، أمس، أنه أوعز لوزارة الخزانة بفرض مزيد من العقوبات على إيران.
وصرّح ترمب، في تغريدة عبر حسابه بموقع “تويتر”: “أصدرت للتو تعليمات إلى وزير الخزانة بزيادة العقوبات على دولة إيران بشكل كبير”.
وتوعّدت الحكومة الإيرانية، الولايات المتحدة بـ “ردٍ قاسٍ وفوري” على أي هجوم قد يستهدفها على خلفية استهداف منشأتين نفطيتين لشركة “أرامكو” السعودية، بحسب وكالة “إرنا” الرسمية.
وحمّل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إيران مسؤولية الهجمات، وأفادت تقارير إعلامية أمريكية مؤخرًا بأن البيت الأبيض يدرس خيارات عسكرية للرد.
يأتي ذلك وسط تصاعد التوترات في الخليج مؤخرًا، عقب هجمات على شركة النفط السعودية “أرامكو”، واتهمت واشنطن طهران بالوقوف وراءها، رغم تبنيها من قبل جماعة “الحوثي” باليمن.
والسبت، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين نشبا في منشأتي “بقيق” و”خريص” التابعتين لشركة “أرامكو” شرقي المملكة، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة، تبنتها جماعة “الحوثي” اليمنية.
ويعد هذان المجمعان القلب النابض لصناعة النفط في المملكة، إذ يصل إليهما معظم الخام المستخرج للمعالجة، قبل تحويله للتصدير أو التكرير.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com