لندن

تعرض مسلم لهجوم بحمض الكبريت في لندن

رجح مسلم أصيب بتشوهات جراء إلقاء مواطن بريطاني “حمض الكبريت” عليه في العاصمة البريطانية لندن، بأن الهجوم “ناتج عن ظاهرة الإسلاموفوبيا”.
وقال “جميل مختار” (37 عاماً)، في حديث لقناة (تشانال 4)، الجمعة (30 يونيو 2017)، إن المواطن البريطاني “جون توملين”، اقترب منه وهو في سيارته أثناء انتظاره عند إشارة المرور، في حزيران/ يونيو الماضي شرق لندن، وألقى عليه “حمض الكبريت”.
وأضاف مختار أنه تعرض للهجوم “لكونه مسلم فقط”.
وأشار إلى أن قريب له يدعى “ريشام خان” (21 عاماً)، كان معه في السيارة وتعرض لتشوهات دائمة جراء الهجوم.
وأكد أن الاعتداء ترك عليه تشوها وأثراً نفسياً دائماً.
وأردف بالقول: “لم أعتدِ على أحد، ولا قريبي اعتدى، نحن لسنا إرهابيين، هذا الرجل حاول قتلنا، ولحسن الحظ نحن على قيد الحياة”.
وبحسب بيانات بلدية لندن، فإن المعدل اليومي لحوادث “الإسلاموفوبيا” بالعاصمة البريطانية ارتفع من 3 حوادث إلى 20 حادثة عقب هجوم جسر لندن في الثالث من حزيران الماضي.
وشهدت لندن في 3 يونيو الجاري، هجومًا مزدوجًا؛ إذ قامت حافلة بعملية دهس استهدفت مارة في محيط جسر لندن، وتوجّهت بعد ذلك نحو منطقة بروغ ماركت، لينزل منها 3 مهاجمين أقدموا على طعن بعض المارة.
وأسفر هذا الهجوم عن سقوط 7 قتلى، إضافة إلى نحو 50 مصاباً، فيما تمكنت الشرطة من قتل منفذيه الثلاثة.
ويبلغ عدد المسلمين في بريطانيا نحو 2.8 مليون، أي ما يعادل 4.4% من إجمالي السكان.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com