20170508_113845

جمعية مناصرة فلسطين تشارك في ملتقى أوقاف القدس

شاركت جمعية مناصرة فلسطين من مملكة البحرين في الملتقى الدولي لاوقاف القدس الذي عقد في إسطنبول بتركيا تحت رعاية فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وشارك في الملتقى مندوبون عن أكثر من ثلاثين دولة عربية وإسلامية.
وناقش الملتقى عدداً من القضايا المتعلقة بالأوقاف المخصصة للقدس في البلاد العربية الإسلامية وآليات تطوير هذه الأوقاف وتنميتها خدمة للقدس المحتلة ومقدساتها وأهلها المرابطين.
وقد أقيم في اليوم الأول من الملتقى الموافق 8 مايو الجاري معرض الأوقاف، وكان لجمعية مناصرة فلسطين جناح فيه عرضت فيه مشروعاتها ودورها ومساهماتها في دعم القدس المحتلة والمسجد الأقصى المبارك، إضافة إلى الوقف الخاص بالجمعية في البحرين الذي سيقام قريباً على الأرض التي وهبها جلالة الملك حمد عاهل البلاد للجمعية لإقامة وقف الأقصى عليها.
وقد مثَّل الجمعية في هذا الملتقى السيد جاسم محمد الحسن عضو مجلس إدارة الجمعية وأمينها المالي، والمدير التنفيذي للجمعية السيد حمزة خالد نزَّال.
وانطلقت فاعليات الملتقى برعاية وحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وذلك في إطار أسبوع الوقف في تركيا، بمدينة إسطنبول يوم الإثنين الموافق 8 مايو 2017، والذي أنهى أعماله أمس الثلاثاء الموافق 9 مايو 2017.
كما شاركت في الملتقى منظمات مدنية عديدة، وشخصيات مهتمة بالقدس والمسجد الأقصى، وبحضور رسمي من دول عربية وإسلامية، للتباحث في دور الأوقاف في التنمية الاقتصادية لمدينة القدس ومحيطها.
وقال الرئيس التركي في كلمته التي ألقاها خلال مشاركته في الملتقى إنّ «القدس هي أولى القبلتين ومدينة الأنبياء، وهي شرفُ وعزّ كل المسلمين».
وأوضح أنّه «انطلاقاً من معتقداتنا ومسؤولياتنا التاريخية المتوارثة، فإننا نولي اهتماماً كبيراً للقدس وقضيتها ولكفاح إخوتنا الفلسطينيين من أجل العدل والحق، ونبذل جهوداً مضاعَفة لجعل القدس مدينة الأمن والاستقرار والسلام مجدداً».
وأشار الرئيس التركي إلى «استحالة ضمان تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة دون حل عادل للقضية الفلسطينية»، مشدد على «وجوب احترام القوانين وعدم السماح لأي بلد بأن يكون فوق القانون».
واستطرد قائلاً إن «الطريق الوحيد للحل هو إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة، عاصمتها القدس الشرقية، ضمن حدود 1967، ولهذا يجب ممارسة ضغوط على الكيان الصهيوني».
ولفت إلى أن «الإفلات من العقاب يزيد من عدوانية الجناة، وأن هذا هو السبب الذي يزيد من عدد الجرائم التي يرتكبها الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين».
وأردف أن «الاحتلال يتعنّت في مواصلة ضرب القوانين الدولية عرض الحائط، مستمدّاً جرأته من قوى مختلفة حول العالم. والسياسات التي تتبعها السلطة الصهيونية ضدّ الفلسطينيين لاتختلف عن سياسات الإدارات الأميركية القديمة ضد السود».
وأوضح أن «جميع محاولات تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة محكوم عليها بالفشل، ما لم تتم المحاسبة عن الجرائم والمجازر المرتكبة».
وفي تعليقه على ما يوسم بـ(مشروع القانون) الصهيوني الداعي لحظْر رفع الآذان في القدس، قال أردوغان، «إنْ كنتم واثقين من معتقداتكم، عليكم ألا تخافوا من حرية معتقدات الآخرين، فنحن واثقون من معتقداتنا لذلك لانخشى حرية المعتقدات».
ولفت إلى أن «(مشروع القانون) الداعي لحظْر رفْع الآذان مايزال موجوداً في الكنيست الصهيوني، وأنّ مجرد مناقشة هذا الموضوع، أمر يدعو للخجل». وشدد على أن تركيا «لن تسمح بحظر الأذان في القدس».
وفيما يخص مسألة نقل السفارة الأميركية في الكيان الصهيوني إلى القدس، أكّد أردوغان أنه «من الخطأ الكبير مجرد مناقشة هذه المسألة، وأنّ أنقرة حذرت واشنطن من الإقدام على هذه الخطوة على أعلى المستويات».
وفي هذا السياق قال أردوغان إن «البعض يعتقد أن هذه المسألة (نقل السفارة الأميركية إلى القدس) تشبه تغيير لوحة تعريف، لكن القضية ليست بهذه البساطة».
وتطرق إلى وثيقة حركة حماس السياسية الجديدة التي تمّ الإعلان عنها مؤخراً، وقال في هذا الصدد «أعتبر وثيقة حماس السياسية الجديدة خطوة مهمة سواء من أجل القضية الفلسطينية أو التوافق بين حركتي حماس وفتح».
كما تحدث السيد سامي محمد الصلاحات مؤسس المعهد الدولي للوقف الإسلامي، فقال إن «الملتقى أتى انسجاماً واستجابة لقرارات القمة الإسلامية التي عقدت في إسطنبول في أبريل 2016 لدعم القدس اقتصادياً وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ودعم الموارد وأهمها الأوقاف».
وأضاف أن «هذا الملتقى الذي انطلق في عام 2011، وأكمل ثلاث دورات، هو عبارة عن قناديل وإضاءة ولفت لانتباه المسلمين، لِما يحصل في القدس والمسجد الأقصى في ظل الاحتلال الصهيوني البغيض».
ولفت الصلاحات إلى وجود «تحديات مصيرية في القدس، إذ تبلغ نسبة البطالة بين سكان المدينة من المسلمين 14% ونسبة الفقر نحو 50%، الأمر الذي يتطلب العمل يداً بيد».

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com