بلجيكا

حظر «الذبح الحلال» يسري في اقليم والونيا ببلجيكا

دخل قرار حظر ذبح الحيوانات دون صعقها، حيز التنفيذ في إقليم والونيا البلجيكي، الأحد (1 سبتمبر 2019).
ويأتي ذلك بموجب قانون تبناه برلمان الاقليم وغالبية سكانه من الناطقين بالفرنسية، عام 2017، بدعوى أن ذبح الحيوانات دون صعقها “يشعرها بالألم”.
وكان قرار مماثل دخل حيز التنفيذ مطلع العام الحالي، في الاقليم الفلامنكي، في بلجيكا.
وأثار قرار منع “الذبح الحلال”، ردود أفعال المجتمعات المسلمة واليهودية، عقب دخول القرار حيز التنفيذ مطلع العام 2019.
واعتبر المجتمعان المسلم واليهودي اللذان يشكلان 6 في المائة من إجمالي عدد سكان بلجيكا، القرار تقييدا للحريات وعدم احترام الخصوصية الدينية والثقافية للمجتمعين.
وحسب الشعائر الدينية الإسلامية واليهودية، فإن عملية الذبح الشرعية تسمى بــ “الحلال” لدى المسلمين و”كوشر” لدى اليهود.
تتطلب عملية الذبح لدى أتباع الديانتين (الإسلامية واليهودية)، أن تكون الأضحية سليمة صحيًا وينبغي ذبحها مع إسالة دمها وعدم استخدام عملية الصعق الكهربائي أو التخدير واعتبارهما طريقتين لا تتوافقان مع أحكام الشريعة.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com