DSC_04461

خطة “إسرائيلية” يعدها الكنيست من 8 بنود لقمع المقدسيين

أعدّ رئيس ما تسمى لجنة الكنيست المدعو ياريف ليفين من حزب (الليكود) خطة لقمع احتجاجات المقدسيين بتعليمات من رئيس (الحكومة الإسرائيلية) بنيامين نتنياهو. وتتكون هذه الخطة من 8 بنود، والتي ستكون بمثابة (قوانين) مؤقتة لاتحتاج إلى مصادقة من الكنيست، وفقاً لِما نشره موقع صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبرية، يوم الأربعاء (26/11). وتتضمن الخطة البنود التالي:
أولاً: كل من يلقى القبض عليه يقوم بأعمال (إرهابية) ستسحب منه الجنسية فوراً أو الإقامة الدائمة، وبعد انتهاء مدة الحكم سيتم ترحيله وطرده من الأراضي الخاضعة لـ(الدولة العبرية).
ثانياً: منع تشييع جثامين الشهداء الفلسطينيين المشاركين في أعمال وعمليات (إرهابية) وعدم تسليمها إلى عائلاتهم، ويتم دفنهم في مقبرة الأرقام.
ثالثاً: هدم منازل كل من يقوم بتنفيذ عملية (إرهابية) سقط فيها قتلى (إسرائيليون) خلال 24 ساعة من تنفيذ العملية.
رابعاً: تصنيف كل من يلقي الحجارة والزجاجات الحارقة والألعاب النارية على الشرطة و(الجيش) بأنها أعمال (إرهابية)، وكذلك التعامل مع الملثمين على هذا الأساس، على أن يتم اعتقال كل من يقوم بهذه الأعمال وإبقائه في السجن حتى انتهاء الإجراءات القضائية بحقهم، وسيتم حرمانهم بشكل تلقائي من الحقوق الاجتماعية، مثل مخصصات التأمين الوطني، وكذلك سحب رخصة السواقة منه لمدة 10 سنوات، ويشمل ذلك أيضاً ما وصفهم بـ(المحرضين).
خامساً: كل من يرفع علم دولة معادية وبالذات علم دولة فلسطين يعتبر مخالفة وعملاً (إرهابياً) سيتم المعاقبة عليه وفقاً للبند السابق.
سادساً: سحب الجنسية من عائلات منفذي الأعمال (الإرهابية) وطردهم إلى قطاع غزة حال أيَّدوا أعمال أبنائهم، والمقصود هنا بالتأييد أي تصريح لوسائل الإعلام أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
سابعاً: إغلاق المحال التجارية أو المؤسسات الاقتصادية التي تقوم بطباعة إعلانات تأييد لمنفذي العمليات.
ثامناً: يمكن لأصاحب المؤسسات (الإسرائيلية) الحصول على معلومات أمنية حول العمال الفلسطينيين، ما يسمح له بإقالة أي عامل أدين بقضايا أمنية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com