طارق طه المدير التنفيذي للجنة الاعمال الخيرية بالاصلاح

خيرية الإصلاح تنفذ حزمة من المشروعات الرمضانية

ضمن إطار برامجها الخيرية التي تسعى من خلالها إلى التميز وخدمة المواطن البحريني، دشنت لجنة الأعمال الخيرية بجمعية الإصلاح مؤخرًا حملتها الرمضانية السنوية لعام 2015 تحت شعار (البسمة نرسمها)، وتضمنت إطلاق حزمة من المشروعات الخيرية التي تسعى اللجنة من خلالها إلى تعزيز اللحمة الوطنية والتكافل المجتمعي وإيصال المساعدات للمحتاجين خلال شهر رمضان الكريم. صرح بذلك الشيخ طارق طه الشيخ المدير التنفيذي للجنة.
وأضاف: «تبارك لجنة الأعمال الخيرية للقيادة الرشيدة وشعب مملكة البحرين الوفي بحلول شهر رمضان المبارك، سائلة المولى تعالى أن يجعله شهر خير وبركة علينا جميعًا». وأردف: «تحرص لجنة الأعمال الخيرية بالجمعية كل عام على تنفيذ مجموعة من المشروعات الخيرية الرمضانية التي تتيح للمتبرعين المساهمة فيها لكسب الأجر والمثوبة من الله تعالى، وفي إطار مؤسسي متقن ومبدع، سعيًا نحو تحقيق الكفاءة في العمل وخدمة المجتمع البحريني على أفضل وجه بعون الله، والسعي بكل جهد لعون الأسر وقال: «تهدف لجنة الأعمال الخيرية من خلال هذه المشروعات التي تنفذها إلى تحقيق مبادىء التكافل الاجتماعي بين فئات المجتمع، وتقديم المساعدات الإنسانية وإغاثة المنكوبين وتمكينهم من العودة لاستئناف حياتهم الطبيعية، إضافة إلى دعم المشروعات الاجتماعية والتربوية وعمارة المساجد، ونشر ثقافة العمل الخيري في المجتمع ليقوم بدوره في أعمال الخير والبر والإحسان».
وبين الشيخ بأن اللجنة دشنت مشروعاتها الرمضانية والمتمثلة في إفطار الصائم، وكسوة وعيدية اليتيم، وزكاة الفطر، والصدقة الجارية، وزكاة المال، فضلاً عن مشروع كنوز الجنة الذي يتيح للمساهم فرصة ثمينة للمساهمة التنموية في عدد من المشروعات المطروحة، منها مشروعات: رغيف الأمل والمطبخ الميداني، وقرية عطاء، والإنارة الآمنة، والبيوت الخشبية، ومصاطب العلم بالأقصى، ودعم مراكز التحفيظ بالأقصى، إضافة إلى إغاثة سوريا والعراق واليمن، وأخيرًا جرى تدشين مشروع (قرية البحرين التنموية في جيبوتي).
وفي خطوة تواصلية رفيعة وحيوية مع المجتمع بين الشيخ طارق بأن اللجنة وتزامنًا من حلول شهر رمضان المبارك دشنت مؤخرًا موقعها الإلكتروني الجديد بحيث يمكن التعامل معه ومن خلاله بطريقة أكثر سهولة وبتقديم خدمات أكثر للجمهور عبره، كما يتيح الموقع خدمة التبرع الإلكتروني خلال ثوان معدودة حال اختيار الفئة التي يريد المواطن التبرع إليها.
وحول أهم الإنجازات التي حققتها اللجنة خلال العام المنصرم والنصف الأول من العام الحالي 2015، بين المدير التنفيذي للجنة بأن اللجنة قد حققت تطورًا ملحوظًا بصدد مشروعات العمل الخيري المحلي داخل البحرين، فقد زاد عدد الأسر المتعففة التي تكفلها اللجنة لتصبح 830 أسرة تتلقى مساعدات كل شهرين إما نقدية أو في صورة كوبونات شراء سلع غذائية وتموينية أو في صورة إيجار سكن، بالإضافة إلى تمكين أكثر من 337 مريضًا من تلقي مساعدات علاجية، ومساعدة 416 أسرة للحصول على أجهزة منزلية، كما تم ترميم 14 منزلاً، وإلى جانب ذلك مساعدات الزواج التي استفاد منها أكثر من 850 شاباً وشابة.
كما نالت المشروعات الخيرية الموسمية نصيبها من التطور خلال العامين الماضيين، فقد بلغ عدد المستفيدين من مشروع إفطار الصائمين ما يقارب من 4 آلاف فرد موزعين على 30 مسجدًا في البلاد، إضافة إلى مشروع الأسر المنتجة، وهو أحد المبادرات الخيرية التنموية للجنة التي تهدف لإيجاد حلول عملية لمشكلة البطالة وتحسين مستوى الدخل للفرد والأسرة.
ويمكن للراغبين في الاطلاع على مشروعات اللجنة والتبرع الإلكتروني الدخول إلى موقع اللجنة www.khairia.org، أو الاتصال على الرقم الساخن: 36006166.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com