نيس

«داعش» يعلن مسؤوليته عن هجوم «نيس» بفرنسا

النبأ: الأناضول

أعلن تنظيم “داعش” الإرهابي، اليوم السبت، مسؤوليته عن الهجوم الذي تعرضت له مدينة نيس الفرنسية، الخميس الماضي، وراح ضحيته عشرات القتلى والجرحى.
وذكرت وكالة “أعماق” الناطقة باسم التنظيم، على حسابها بـ”تويتر”: “منفذ عملية الدهس في نيس بفرنسا هو أحد جنود الدولة الإسلامية ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف رعايا دول التحالف الذي يقاتل التنظيم”، دون مزيد من التفاصيل.
والخميس الماضي، اقتحم سائق شاحنة من أصول تونسية “ساحة الانجليز” بمدينة نيس، أثناء اكتظاظها بالمواطنين بمناسبة احتفالات العيد الوطني الفرنسي، وأسفر الاعتداء عن مقتل 84 شخصا على الأقل وإصابة 202 آخرين، بينهم 52 جريحا في حالة خطرة.
وسبق أن كشف المحقّقون الفرنسيون، عن أن سائق الشاحنة، فرنسي من أصل تونسي، ويبلغ من العمر (31 عاما).
ولاقى الهجوم الإرهابي إدانات شديدة، من مختلف دول العالم، التي عبرت عن تضامنها التام ووقوفها إلى جانب فرنسا في مثل هذه الظروف.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com