رئيس مجلس النواب السيدة فوزية زينل

رئيسة النواب: توجيهات الملك رسمت لنا خارطة طريق واضحة المعالم

برئاسة معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل رئيسة مجلس النواب عقد المجلس جلسته العادية الثانية والعشرين من دور الانعقاد السنوي العادي الأول من الفصل التشريعي الخامس، وفي مستهل الجلسة رفعت أسمى آيات الشكر والعرفان وعظيم التقدير والامتنان، إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ، قائد مسيرة النهضة والتحديث وراعي المسيرة التنموية الشاملة، على الدعم الكبير واللامحدود لعمل السلطة التشريعية والمجلس النيابي، وتوجيهاته السامية الرفيعة التي ترسم لنا معالم الطريق واضحة، من أجل رفعة وتقدم وازدهار الوطن والمواطنين، وذلك بمناسبة صدور الأمر الملكي السامي بفض دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الخامس.
كما أعربت عن جزيل الشكر والتقدير إلى صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، على التعاون المعهود والمثمر مع مجلس النواب، مما كان له بالغ الأثر في مضاعفة العمل وتعظيم الإنجاز، ومواصلة مسيرة البناء والنماء والتنمية، في ظل رؤية مملكة البحرين الاستراتيجية 2030.
كما توجهت بالشكر الجزيل إلى معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى الموقر، وأعضائه على العمل الوطني المشترك، والسعي الحقيقي نحو الشراكة والتوأمة، ولسعادة السيد غانم بن فضل البوعينين وزير شؤون مجلسي الشورى والنواب على دعم العمل البرلماني الحكومي المشترك.
وقالت مخاطبة السادة النواب “إنه وعلى الرغم من أن معظمنا يمارس العمل النيابي لأول مرة، فقد حقق أداؤكم وإخلاصكم وتعاونكم وجهودكم ضمن فريق البحرين النيابي العديد من الإنجازات والمكتسبات”.
وذكرت أن النواب وان لم يحققوا كل التطلعات، إلا أنهم كانوا على قدر المسؤولية الوطنية، وعبروا بكل صدق وحماس عن الشعب البحريني الذي تشرفوا بتمثيله، وأُوكل لهم أمانة الدفاع عن الوطن، والذود عن مقدراته وحماية منجزاته وتعزيز الوحدة الوطنية، والحفاظ على تماسك النسيج المجتمعي.
هذا وبدأت الجلسة أعمالها بعرض الرسالة الواردة من سمو رئيس الوزراء الموقر بخصوص مشروع قانون بالتصديق على تعديل الفقرة الأولى من المادة الثامنة من ميثاق منظمة التعاون الإسلامي، المرافق للمرسوم رقم (38) لسنة 2019، على المجلس، وقد قرر المجلس إحالة المشروع بقانون إلى اللجنة المختصة.
كما وافق على المرسوم بقانون رقم (49) لسنة 2018 بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون رقم (54) لسنة 2002 بشأن اللائحة الداخلية لمجلس النواب والمرسوم بقانون رقم (50) لسنة 2018 بتعديل بعض أحكام المرسوم بقانون رقم (55) لسنة 2002 بشأن اللائحة الداخلية لمجلس الشورى وإحالته إلى مجلس الشورى.
ثم انتقل المجلس إلى بند الأسئلة التي لم يجب عليها الوزراء في الموعد المحدد ليتم الرد عليها شفاهة وفقاً للمادة (136) من اللائحة الداخلية لمجلس النواب.
وفيما يتعلق بالأسئلة التي تم الرد عليها من قبل الوزراء فقد استعرض المجلس عدد (17) سؤالاً.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com