الملا

رئيس النواب: كل التقدير والدعم النيابي للمرأة البحرينية

قال معالي السيد أحمد بن إبراهيم الملا رئيس مجلس النواب إن الاهتمام الذي يوليه المشروع الإصلاحي لجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله، للنهوض بالمرأة البحرينية وتمكينها في شتى المجالات، يأتي انطلاقاً من حرص القيادة الرشيدة ودعمها اللامحدود لمنح المرأة مكانتها الوطنية التي تستحقها، مشيداً بما تبذله قرينة عاهل البلاد المفدى، صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله، ودورها البارز في تعزيز حضورها في كل المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وعلى كافة المستويات المحلية والإقليمية والدولية.
جاء ذلك في تصريح لمعاليه بمناسبة ذكرى تأسيس مجلس المرأة، وأكد أن مجلس النواب يولي أهمية بالغة لدعم قضايا المرأة في المجتمع البحريني، وهو ما أولاه منذ قيامه لمؤازرة القضايا والمواضيع المتعلقة بالمرأة، وذلك من خلال سن التشريعات والقوانين التي تخدم المرأة بشكل عام والمرأة البحرينية بشكل خاص، والموافقة على عدد من الاتفاقيات الخاصة بالمرأة، إضافة إلى تنظيمه ومشاركته في عدد من الفاعليات والمؤتمرات الداخلية والخارجية التي تناقش قضايا المرأة.
وأشاد بما يبذله القائمون على مجلس المرأة من جهود مجتمعية تسعى إلى منح المرأة الحقوق والواجبات بالتساوي مع الرجل في إطار ما تضمنه دستور مملكة البحرين وميثاق العمل الوطني من مقومات تصون وتحفظ مكانة المرأة في المجتمع.
وأكد أيضاً على دعم مجلس النواب للمرأة البحرينية،مشيراً إلى أن المجلس يعتبر المرأة جزءاً لايتجزأ من منظومته التشريعية، وأن الجهود التي يبذلها تصب في تمكين المرأة وإدماجها وتأمين حقوقها، ولفت إلى أن هذه الجهود تتمثل في اللجنة النوعية الدائمة لشؤون المرأة والطفل وهي تعنى بدراسة المواضيع المتعلقة بالمرأة وتقديم كل ما من شأنه الارتقاء بها والإسهام في توفير الحياة الكريمة لها ولأسرتها.
وأضاف أن الأمانة العامة للمجلس كانت من الجهات الأولية السبَّاقة إلى تشكيل لجنة تكافؤ الفرص بما يتماشى مع النموذج الوطني لإدماج احتياجات المرأة في التنمية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com