AYT_4500_1

رئيس الوزراء: تأمين الاستقرار واستتباب الأمن واجب على الحكومة

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر أن محاولات تقويض الأمن لن تثني همة حكومة عقدت العزم على اجتثاث الإرهاب ومصرة على ألا تُبقِيَ له وطأة قدم على أراضيها، مشدداً سموه على أن تأمين الاستقرار واستتباب الأمن واجب على الحكومة تجاه هذا الشعب، وهي لن تتأخر أبداً في الوفاء بهذا الحق تجاه الوطن وأبنائه، والأمن عندها مقدس لا أخذ ولا رد فيه، وكل من له صلة مباشرة أو غير مباشرة بأية محاولة لاستهداف الاستقرار سيكون تحت طائلة القانون والعدالة.
هذا وكان سموه حفظه الله قد استقبل بقصر القضيبية أمس الثلاثاء نواب رئيس مجلس الوزراء وعدد من المسؤولين.
وخلال اللقاء شدد سموه على ضرورة محاصرة الإرهابيين، وألا تُترك أية ثغرة يمررون منها أفكارهم الهدامة التي تستهدف الأمن المجتمعي وتُذْكي روح الفتنة والفرقة، لافتاً سموه إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي أصبحت فضاء واسعاً للمعلومات نحرص أن تكون منصة إعلامية لخدمة أغراض الوحدة الوطنية والتنمية والتطور لا أن تكون معبراً لنشر الرسائل التي تستهدف النسيج المجتمعي والترويج للأيديولوجيات المتطرفة وهذا ما ينبغي متابعته من الجهات المعنية والتشديد عليه.
وأكد سموه أن أي أمر حينما يتعلق بأمن الوطن وشعبه فهو ذو أهمية قصوى لايمكن التغاضي عن جزء منه بسبب تلك الأصوات المسيسة التي تحاول قلْب الحقائق والكيل بمكيالين وتصنف ما يجري في بعض الدول على أنه إرهاب فيما يتغير هذا التصنيف في بلدان أخرى، وفق منظور بعيد عن الحيادية والمصداقية.
وأكد سموه أن مملكة البحرين تمد يدها للتعاون لمختلف دول العالم التي تُبادلها الحرص على إقامة علاقات أساسها الاحترام المتبادل، وتتطلع من بعض الدول التي توفر الغطاء للإرهاب في البحرين مراجعة مواقفها وسياساتها.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com