غازي فيصل آل رحمة

رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية: البحرين أنموذج مشرف في احتضان الشباب

أكد النائب غازي آل رحمة رئيس اللجنة النوعية الدائمة للشباب والرياضة بمجلس النواب بأن استضافة المؤتمرات الدولية التي تختص بالمجال الشبابي والرياضي في مملكة البحرين تعتبر الدافع الأهم والأساس لتشجيع الشباب البحريني للخوض في هذه المجالات، لاسيما وأن الفئة الشابة تمثل شريحة كبيرة ومهمة من المجتمع المحلي.
وأوضح أن استضافة مؤتمر الشباب الدولي للمرة الثامنة على التوالي تحت شعار (النجاح قبل الثلاثين) في المملكة تحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، والذي تم إطلاق أولى فاعلياته يوم الأحد الماضي بتنظيم من وزارة الشباب والرياضة، ليس بالأمر الغريب على سموه الذي يؤكد دائماً على حرصه واهتمامه بتطوير مقدرات الشباب البحريني الطموح والنهوض به، وتحفيزه بشكل مستمر للوصول إلى أهدافه وخوض العديد من التجارب لتحقيق إنجازات رفيعة ومتميزة خدمة للوطن .
وأعرب عن مدى التقدير والاعتزاز بجهود سمو الشيخ ناصر والذي يعد من أهم النماذج الشبابية التي حققت العديد من الإنجازات على مختلف الأصعدة الرياضية والشبابية والخيرية وغيرها، مشيداً أيضاً بالجهود التي يبذلها وزير الشباب والرياضة والقائمين على الوزارة في تنظيم مثل هذه الفاعليات المهمة التي تحرص على تحفيز وتشجيع الشباب البحريني، ودورهم الفاعل في تعزيز العمل الرياضي والشبابي والنهوض به في البحرين.
وأكد أن مؤتمر هذا العام يقدم نخبة من الشباب الناجح دون الثلاثين عاماً في مختلف المجالات، ومن العديد من الدول التي ستعرض تجاربها وقصص نجاحات شبابها النابعة من تجاربهم الشخصية، والتي ستكون بمثابة النماذج الملهمة، لتشجيع التجمع الشبابي الكبير المشارك في المؤتمر للخوض في العديد من مجالات الحياة العلمية والعملية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com