IMG_7922

رئيس مجلس إدارة الأوقاف السنية يؤكد دعم القيادة الرشيدة لأنشطة المساجد

النبأ: الحد

أكد الشيخ الدكتور راشد بن محمد الهاجري رئيس مجلس إدارة الأوقاف السنية أن من توفيق الله تعالى لنا أنْ رزقنا قيادة حكيمة تهتم كثيراً بمناشط المساجد وتدعم فاعليات حفَظَة القرآن الكريم وتؤيدها. مشيراً إلى أن مَن سيهتمون بحماية البلد هم مَن يتخرجون من المساجد ويتربون على موائد القرآن الكريم.
وقال الشيخ الدكتور راشد الهاجري في كلمة له خلال حفل ختام البرنامج الرمضاني لجامع علي محمد كانو بالحد مساء الإثنين الماضي أنه حضر من بعد رمضان وحتى الآن ثلاث ليالي لتكريم حفَظَة القرآن بصفته الرسمية. وأضاف فضيلته: وهذا يدل على دعم كبير وتوجيه لنا من لدن القيادة الرشيدة لدعم هذه المناشط. لأن قيادتنا الرشيدة على علم وعلى يقين بأن الأبناء البررة الذين سيهتمون بحماية البلد هم ممن يتخرجون من أعظم المحاضن وهي المساجد جزماً.
وأشار فضيلته إلى ضرورة العناية بالقرآن الكريم وتشجيع الأبناء على ريادة المساجد وحفظ القرآن الكريم لما لذلك من الأجر العظيم في الدنيا والآخرة وتعليق قلوب أبناء الجيل بكلام رب العالمين.
وتابع رئيس مجلس الأوقاف السنية: إننا في إدارة الأوقاف السنية ندعم هذه الفاعليات بقوة وبصفة مستمرة حيث يسر الله لنا أئمة خيِّرين من أمثال إمام هذا المسجد الشيخ عبدالناصر عبدالله وغيره يقيمون هذه الفاعليات ويتعاونون مع إدارة الأوقاف السنية لخدمة بيوت الله.
ويُذكَر أن جامع علي محمد كانو أحد أكبر الجوامع في مدينة الحد قد دأب على إحياء شهر رمضان بجملة من الأنشطة المتنوعة وبدعم كريم من عائلة كانو الكرام وأهالي الحد الميسورين.
ونوه الشيخ الهاجري في ختام كلمته بجهود عائلة كانو على مستوى مملكة البحرين بعطائهم الخيِّر لخدمة بيوت الله، وكذلك بعائلة شريف الريس التي دعمت نشاط الجامع، وتكريم القائمين على الأنشطة من قراء ومشايخ.
إلى ذلك، رحب الشيخ عبدالناصر عبدالله إمام وخطيب مسجد علي محمد كانو بالحد بفضيلة الشيخ الدكتور راشد الهاجري لتفَضُّله برعاية حفل ختام البرنامج الرمضاني لهذا العام، كما رحب بالحضور ومجموعة شريف لرعايتها الحفل.
ونوه الشيخ عبدالناصر إلى أن برنامج هذا العام تميز ببرامج نوعية ومشاركات خارجية أثْرت نشاط الجامع، حيث تمت استضافة نخبة من المشايخ والعلماء، ونخبة من الشباب الحَفَظة لكتاب الله تعالى، فقد كانوا نجوما متلألئة في سماء الشهر الفضيل. شباب أثبتوا أهليتهم للصدارة في مسابقات القرآن الكريم بالمراكز الأولى، فكانوا قيمة مضافة في برنامج صلوات التراويح والقيام والتَّهَجُّد وعلامة فارقة في خريطة النجاحات التي حققها الجامع بفضل الله تعالى.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com