أحمد إبراهيم الملا

رئيس مجلس النواب يدين تفجير الدمام.. ويؤكد: أمن السعودية من أمن البحرين

أدان معالي السيد أحمد بن إبراهيم الملا رئيس مجلس النواب التفجير الإرهابي الذي استهدف جامع العنود بمدينة الدمام بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، مؤكدا أن المحاولات الإرهابية الفاشلة لن تنجح في شق الصف ووحدة المجتمع السعودي العزيز، وتماسك المواطنين خلف القيادة الحكيمة ممثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله ورعاه.
وأضاف الملا أن مملكة البحرين وبقيادة حضرة صاحب الجلالة المك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وحكومته الرشيدة، وشعبها الكريم، يقفون صفا واحدا مع المملكة العربية السعودية في كل الأوقات وعلى الدوام، وأن أمن المملكة العربية السعودية من أمن مملكة البحرين، وأن أي اعتداء أو مساس بالسعودية هو مساس واعتداء على البحرين، وهو أمر مرفوض وستتم مواجهته والقضاء عليه من خلال التعاون التام والتنسيق المتواصل بين البلدين والشعبين الشقيقين.
مشددا الملا أن من يقوم بتلك الأعمال الإرهابية المجرمة لا يمت للدين ولا لأي مذهب إسلامي بصلة، فهو يسعى للفتنة والفوضى، ومن الواجب التصدي له والتحذير من أعماله ومكافحة أنشطته وأفكاره، مع ضرورة تعزيز اللحمة الوطنية والتماسك المجتمعي، وعدم السماح لتلك الجماعات ومن يقف وراءها لتحقيق أهدافها وغاياتها السيئة.
مؤكدا الملا استنكار مجلس النواب لهذه الأعمال المدانة التي تتنافى مع تعاليم الدين والقانون والإنسانية، ومعربا عن خالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا، ومشيدا بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين في مكافحة الإرهاب، ومؤيدا كافة الإجراءات التي تقوم بها السلطات السعودية لحفظ الأمن والاستقرار على أراضيها ولصالح المواطنين والمقيمين والممتلكات العامة والخاصة، ومطالبا المجالس التشريعية الخليجية والبرلمانات الدولية إدانة الأعمال الإرهابية، في ظل المستجدات التي تحيط بالمنطقة وتضمر لها الشر والعدوان.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com