دوابشة

«ريال مدريد» يستقبل الطفل دوابشة منتصف الشهر الجاري

النبأ: خدمة قدس برس

قال رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب اليوم السبت، إن نادي ريــال مدريد الاسباني، سيستقبل الطفل أحمد دوابشة، الناجي الوحيد من جريمة حرق المستوطنين لمنزل عائلته.
وأشار الرجوب في بيان صحفي اليوم، أن النادي الإسباني، سيستقبل الطفل دوابشة (5 أعوام)، وإثنين من عائلته، إلى جانب أحد أعضاء رابطة الفريق الملكي في فلسطين، وذلك في 17 من مارس الجاري.
وأكد الرجوب أن إدارة النادي أبدت تعطفها، مع قضية الطفل دوابشة، عقب انتشار صور للطفل المنكوب، مرتدياً قميص النادي، أثناء تلقيه العلاج داخل المستشفى، معتبراً أن تلك الزيارة “سيكون لها أبعاد إنسانية كبيرة تقدم من خلال الرياضة”.
وكان نادي “ريــال مدريد” الإسباني أعلن الشهر الماضي استعداده لاستقبال الطفل الفلسطيني أحمد دوابشة.
ونقلت وسائل اعلام اسبانية في حينه عن المتحدث باسم الفريق راؤول كيفيدو، أن نادي بعث برسالة إلى السفارة الفلسطينية في مدريد، حيث أبدى فيها موافقته على استقبال الطفل الفلسطيني أحمد دوابشة، “وتحقيق حلمه في لقاء نجم الفريق كرستيانو رونالدو، خلال الفترة المقبلة”.
وكانت رابطة مشجعي ريال مدريد في فلسطين، قد اطلقت حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، عبر وسم (الدوابشة الى ريـال مدريد)، لزيارة أحمد للنادي الإسباني، حيث جاءت بعدها موافقة النادي على استقباله ولقاء نجم الفريق البرتغالي كريستيانو رونالدو
يشار إلى أن مجموعة من المستوطنين من عناصر جماعات “تدفيع الثمن” اليهودية، أقدمت على إحراق منزل عائلة دوابشة في قرية “دوما”، قرب مدينة نابلس (شمال القدس المحتلة)، بتاريخ 31 يوليو 2015، ما أدى لاستشهاد الطفل الرضيع علي دوابشة على الفور ولحق به والداه، سعد ورهام، متأثرين بجراحهما، والناجي الوحيد من العائلة الطفل أحمد.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com