شهيد فلسطيني

شهيد فلسطيني برصاص الجيش الصهيوني شمالي الضفة الغربية

استشهد فلسطيني، مساء السبت (10 مارس 2018)، متأثرا بإصابته برصاص الجيش الصهيوني، في قرية عوريف، جنوبي نابلس، شمالي الضفة الغربية.
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن “شابا استشهد وأصيب فتى، برصاص قوات الاحتلال الصهيوني، مساء السبت، في قرية عوريف جنوبي نابلس”.
وأوضحت أن إصابة الفتى متوسطة بالرصاص الحي في الفخذ، وأنه وصل إلى مستشفى رفيديا الحكومي بنابلس.
بدوره، قال مازن شحادة، رئيس مجلس قروي عوريف، إن “الشهيد هو عمير عمر شحادة (19 عاما)، وقتل برصاص الجيش الصهيوني خلال مواجهات في القرية”.
وبين أن مجموعة من مستوطني مستوطنة يتسهار، اقتحموا القرية، بحماية الجيش الصهيوني، وتصدى لهم الشبان بالحجارة والزجاجات الفارغة.
وتابع موضحًا أن قوات الجيش ردت بإطلاق الرصاص الحي والمطاطي؛ مما أدى لمقتل شاب وإصابة الفتى.
وأوضح أن المستوطنين يستهدفون القرية بالاعتداءات شبه اليومية من خلال اقتحامها بمجموعات كبيرة.
كما قال الهلال الأحمر الفلسطيني، إن الفتى المصاب يبلغ من العمر 16 عامًا، وإصابته متوسطة في القدم.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com