???? ????? ????? ??? ??? ?????? ??????? ?????? ???? ????? ??????? ??????????? ??????? ??? ???????????? ?????? ??????? ???????.  ( Yara Ahmed Abdelaziz Ramadan - ????? ???????? )

عبر “مشروع قانون” منْع رفع الأذان بمكبرات الصوت.. الكيان الصهيوني يعتزم تقييد الأذان في القدس المحتلة

أثار ما يوسم بأنه (مشروع قانون) منْع رفع الأذان بمكبرات الصوت، الذي تعتزم (الحكومة الإسرائيلية) إقراره، غضب الفلسطينيين واستفز مشاعرهم الدينية.
ويقول المدير السابق للمسجد الأقصى، ناجح بكيرات، إن الأذان لم يتوقف في فلسطين، ومدينة القدس منذ 1400 عام.
وأضاف قائلاً لوكالة أنباء (الأناضول) التركية: “أول من صدح بالأذان في القدس هو الصحابي بلال بن رباح رضي الله عنه، مؤذن النبي محمد صلى الله عليه وسلم، بعد أن فتحها الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه في العام الخامس عشر للهجرة، واستمر حتى الآن دون انقطاع”.
وأضاف بكيرات: “بقي الأذان موجودا منذ ذلك الحين قبل 1400 عام، ولم ينقطع، حتى في فترة الحروب الصليبية”.
ولفت إلى أن “الأذان، ليس مجرد كلمات، بل هو شعيرة من شعائر الإسلام، وعرفها العلماء بكونها: كلمات مخصوصة في أوقات مخصوصة للصلاة”.
وكانت الموسومة بـ(اللجنة الوزارية الإسرائيلية) لشؤون التشريع، قد (صادقت) الأحد الموافق 13 نوفمبر 2016، على ما وسمتع بـ(مشروع قانون) للحد من استخدام مكبرات الصوت في الأذان.
ويرى الشيخ بكيرات في (مشروع القانون) هذا، ارتباطاً مباشراً مع (قانون يهودية الدولة)، الذي يسعى اليمين الصهيوني لتمريره رغم الانتقادات المحلية والدولية.
وقال بكيرات: “مع وصول اليمين المتطرف بزعامة نتنياهو إلى الحكم ووهم ما يسمونه (يهودية الدولة) أصبح كل شيء عربي يزعج الاحتلال، وبالتالي فإن هذا القرار لاينفصل عن (مشروع قانون يهودية الدولة)، الذي قد يظهر للعلن في أي وقت”.
وأضاف: “إنها محاولة خطيرة جداً من أجل فرض وهم (الدولة اليهودية) على الأرض”.
وفي محاولة منه لتبرير (مشروع) القرار، قال نتنياهو في جلسة (الحكومة) الصهيونية الأحد 13 نوفمبر 2016، إنه يسعى إلى الحد من “الضجيج الذي تسببه مكبرات الصوت في دور العبادة بـ(إسرائيل) حيث يعاني من هذا الضجيج المسلمون واليهود والمسيحيون على حد سواء!”.
ولكن بكيرات يقول: “من كان ينزعج من صوت الأذان فبإمكانه أن يرحل إلى منطقة ليس فيها أذان”.
ولايرى بكيرات أن مثل هذا (القانون) سيمر بسهولة، وختم حديثه قائلاً: “المآذن ستبقى تصدح بنداء الله اكبر، ولن يمر (القانون) بسهولة كما يعتقد نتنياهو”.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com