جائزة البحرين الكبرى

فتح باب التسجيل لجائزة البحرين الكبرى الـ 24 للقرآن الكريم

تحت رعاية حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، وبتنظيم من وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، أعلنت إدارة شؤون القرآن الكريم بالوزارة مؤخراً عن فتح باب التسجيل في النسخة 24 لجائزة البحرين الكبرى للقرآن الكريم، والذي يستمر حتى العاشر من نوفمبر المقبل.
وبهذه المناسبة قال فضيلة الدكتور فريد بن يعقوب المفتاح وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية إن الرعاية الملكية السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله تعالى ورعاه لهذه الجائزة على مدى 23 عاماً دليل اهتمام وحرص قيادة حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى على خدمة كتاب الله تعالى ونشر تعاليمه وقيمه بين مختلف فئات المجتمع والعناية بحفاظ القرآن الكريم وحملته، مستذكراً في ذات السياق الدور الرائد للمغفور له بإذن الله تعالى سمو الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية باعتباره المؤسس الأول لها، إذ ارتقت وتطورت هذه الجائزة تحت مظلته وإشرافه ورؤيته السديدة، ويواصل المسيرة في ذلك معالي الشيخ عبدالرحمن بن محمد بن راشد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية ومعالي الشيخ خالد بن علي آل خليفة وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف.
وأضاف: لقد شهدت الجائزة تطوراً ملحوظاً، من حيث تحولها لمظلة كبيرة تضم تحتها ست مسابقات، تضم كل مسابقة عدداً من الفروع للذكور والإناث، لافتاً إلى أن المسابقة التي أقيمت خلال الدورة السابقة الـ 23 سجلت أعلى نسبة مشاركة منذ انطلاقتها الأولى عام 1996 مما يدل على الإقبال الكبير على المشاركة فيها، حيث بلغ إجمالي عدد المشاركين (2882) متسابقاً ومتسابقة، بواقع (1361) من الذكور و(1521) من الإناث، موزعين على مختلف مسابقات الجائزة، وهي مسابقة حفظ القرآن الكريم لطلبة المراكز والحلقات القرآنية، ومسابقة بيان لطلبة المدارس، ومسابقة أجران لذوي الإعاقة الذهنية البسيطة، ومسابقة غفران لنزلاء إدارة الإصلاح والتأهيل، ومسابقة رضوان لعموم الجمهور، إلى جانب مسابقة سلمان الفارسي والتي استحدثتها الجائزة في نسختها الـ 23 للناطقين بغير اللغة العربية.
وأشار المفتاح إلى أن التصفيات الأولية والنهائية للجائزة ستُعقد خلال شهر فبراير من العام 2019م، على أن يقام الحفل الختامي في شهر رمضان المبارك.
جدير بالذكر أن جائزة البحرين الكبرى انطلقت في العام 1996م، بمكرمة أميرية سامية من المغفور له ـ بإذن الله تعالى ـ الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة رحمه الله، حيث كانت عناية سموه بالقرآن الكريم كبيرة، وكان اهتمامه بغرس مبادئه ومثله في نفوس النشء والشباب واضحاً، واليوم تحظى الجائزة بالرعاية الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وتنظمها وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف سنويًا، والمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، وتحظى بشراكة مجتمعية مع وزارة التربية والتعليم، ووزارة الداخلية، ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية.
ودعت الوزارة كافة شرائح وفئات المجتمع للمشاركة في المسابقة والإقبال على كتاب الله تعالى حفظاً وتلاوةً وتجويداً وتفسيراً.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com