وزير الداخلية

فرض تأشيرات دخول على المواطنين القطريين والمقيمين فيها

بناءً على ما صدر بجلسة مجلس الوزراء الموقر التي عقدت برئاسة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله الإثنين الماضي، فيما يخص تشديد إجراءات الدخول والإقامة في مملكة البحرين لتتماشى مع المقتضيات الأمنية الراهنة، فقد قررت البحرين فرض تأشيرات دخول بما يحفظ أمن البلاد وسلامتها، بدءاً بقطر التي كانت البحرين وماتزال من أكثر الدول التي تضررت جراء سياساتها التي لاتخفى على الجميع.
فقد عقد الفريق الركن معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية اجتماعاً بحضور الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة، أصدر الوزير على إثره قراراً بفرض تأشيرات دخول على المواطنين القطريين والمقيمين فيها، منوها إلى أن الحصول على تأشيرة الدخول يستلزم تقديم طلب بذلك وفق التعليمات المعلَن عنها على الموقع الإلكتروني لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة.
وتهدف هذه الإجراءات إلى الحيلولة دون الإضرار بأمن البحرين واستقرارها، وخصوصا في ضوء التداعيات الأخيرة للأزمة مع قطر، وتعنتها وإصرارها على تقوية علاقاتها مع إيران وما يشكله ذلك من تأثيرات سلبية على الأمن الوطني والإقليمي، بالإضافة إلى أن قطر تؤوي عدداً من المطلوبين أمنياً، كما سهلت دخول جنسيات تمثل تهديداً للأمن الوطني للبحرين وذلك بإعفائهم من تأشيرات الدخول.
وقد أصدر وزير الداخلية القرار الوزاري رقم (167) لسنة 2017 والذي ينص علي:
المادة الأولى: تفرض تأشيرة دخول إلى مملكة البحرين على مواطني دولة قطر والمقيمين بها.
المادة الثانية: على وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة تنفيذ هذا القرار، ويعمل به من تاريخ 10 نوفمبر 2017، وينشر بالجريدة الرسمية.
من جهته صرح وكيل الوزارة لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة بأنه يتعين على المواطنين القطريين والمقيمين بدولة قطر المتواجدين في البحرين، مراجعة الإدارة العامة للجنسية والجوازات والإقامة لتصحيح أوضاعهم القانونية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com