"ستوديو" فضائية فلسطينية يجسد مشاهد

فضائية تابعة لحماس تتهم أمن السلطة بمنع طواقمها من تغطية “أحداث الضفة”

النب: الأناضول

اتهمت قناة “الأقصى”، الفضائية، التابعة لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية في الضفة الغربية، بمنع طواقهما من تغطية الأحداث هناك.
وقالت الفضائية التي تبث من قطاع غزة، في بيان نشر اليوم:” أجهزة أمن السلطة تحتجز سيارة البث التي تتبع للشركة التي تتعامل معها الفضائية وتحذرها من العمل معها”.
وأضافت الفضائية:” هناك رسائل تهديد وصلت معظم مراسلي الأقصى في الضفة عبر الهاتف وصفحاتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، طالبتهم فيها بعدم العمل مع الأقصى، وإنه في حال استمروا بالعمل فإنه سيتم اعتقالهم”.
وأشارت إلى أن تلك الرسائل أُرسلت من “جهات مجهولة”.
وطالبت الفضائية حكومة الوفاق الفلسطينية، بالتدخل والسماح لطواقمها بحرية العمل.
ولم يصدر أي تعقيب من أجهزة أمن السلطة حول اتهامات فضائية الأقصى.
وتدعو فضائية الأقصى بشكل صريح، إلى استمرار وتصاعد ما تسميه “انتفاضة القدس”، من خلال مضمون تغطيتها للأحداث هناك.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com