قطاع غزة

قصف صهيوني يستهدف أرضاً زراعية جنوب قطاع غزة

شن الطيران الحربي الصهيوني فجر اليوم الخميس غارة جوية على قطاع غزة، استهدفت أرضًا زراعية جنوبي القطاع.
وقال مراسل “قدس برس”، إن طائرات حربية صهيونية من نوع “أف 16″ أطلقت فجر اليوم عدة صواريخ تجاه أرض زراعية في منطقة الريان شرقي رفح جنوبي قطاع غزة.
وأضاف أن القصف تسبب بأضرار مادية، دون أن يخلف أي إصابات في الأرواح.
وزعم المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، أن الطائرات المقاتلة التابعة للجيش الصهيوني هاجمت “بنية للمقاومة تحت الأرض في مجمع عسكري تابع لحركة المقاومة الإسلامية حماس جنوب قطاع غزة”.
وأشار إلى أن القصف جاء ردًا على إطلاق صاروخ من قطاع غزة في وقت مبكر من الليل.
وأضاف: “سيواصل الجيش الصهيوني العمل ضد محاولات إيذاء الإسرائيليين ويعتبر منظمة حماس مسؤولة عن كل ما يحدث داخل ومن قطاع غزة”.
وكان جيش الاحتلال، قال إن منظومة “القبة الحديدية” اعترضت في ساعة مبكرة من فجر اليوم الخميس بنجاح صاروخًا أطلق من قطاع غزة.
وذكر في بيان له “في أعقاب انطلاق صفارات الإنذار في المجلس الإقليمي أشكول، تم التعرف على صاروخ واحد أطلق من قطاع غزة، وتم اعتراضه من القبة الحديدية”.
وأعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي، مساء أمس الأربعاء، فرض طوق بحري على قطاع غزة حتى إشعار آخر، بذريعة مواصلة إشعال الحرائق وإطلاق البالونات الحارقة من قطاع غزة باتجاه مستوطنات “الغلاف”.
وكانت القناة العبرية “12″، قد أفادت مساء أمس، بأن 12 حريقًا اندلعت منذ ساعات الصباح في مستوطنات “غلاف غزة” بفعل بالونات حارقة أطلقت من القطاع. مشيرة إلى أن شرطة الاحتلال تعاملت مع بالون آخر “رُبط فيه جسم متفجر”.
ويفرض الاحتلال الصهيوني، على قطاع غزة حصارًا مشددًا منذ عام 2006، حيث تغلق كافة المعابر والمنافذ الحدودية التي تصل غزة بالعالم الخارجي عبر مصر أو الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، باستثناء فتحها بشكل جزئي لدخول بعض البضائع والمسافرين.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com