Izz ad-Din al-Qassam Brigades parade in Gaza City

«كتائب القسام» تتعهد بالعمل لإطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين من سجون الاحتلال

تعهدت كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، مساء الاثنين (17 أبريل 2017)، بالعمل من أجل إطلاق سراح المعتقلين الفلسطينيين من السجون الصهيونية.
وقال المتحدث باسم الكتائب، أبو عبيدة، في تصريحات لإذاعة محلية: إن “القسام تجدد عهدها لكافة الأسرى بالسجون الصهيونية بأن قضيتهم تقع بالمقام الأول لديها ولن تحيد عنها حتى ينعموا بالحرية”.
وأضاف مشددا على أن “حرية كل أسير تقع في مقدمة أولويات القسام، وهي قرار ودين والتزام بيد المقاومة وما هي إلا مسألة وقت”.
جدير بالذكر، أن حركة حماس والكيان الصهيوني توصلتا إلى صفقة تبادل أسرى برعاية مصرية، في 18 أكتوبر/ تشرين أول 2011، أطلقت حماس خلالها الجندي الإسرائيلي الأسير، جلعاد شاليط، مقابل إطلاق إسرائيل سراح 1027 أسيراً فلسطينيا.
ومطلع أبريل/ نيسان 2016، كشفت كتائب عز الدين القسام، لأول مرة، عن وجود “أربعة جنود (إسرائيليين) أسرى لديها”، دون أن تكشف إن كانوا أحياءً أم أمواتا.
وترفض حركة “حماس”، بشكل متواصل، تقديم أية معلومات حول (الإسرائيليين) الأسرى لدى ذراعها المسلح.
وبدأت، صباح الإثنين، مئات المعتقلين الفلسطينيين بالسجون الإسرائيلية، إضراباً مفتوحاً عن الطعام، مطالبين بتحسين ظروف حياتهم بالسجون.
ويتزامن الإضراب مع إحياء يوم الأسير الفلسطيني الذي يوافق السابع عشر من إبريل/ نيسان، من كل عام.
وتعتقل إسرائيل نحو 6.500 فلسطيني، بينهم 57 امرأة و300 طفل، في 24 سجناً ومركز توقيف وتحقيق، بحسب إحصائيات فلسطينية رسمية.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com