كيف تعرف “الجيش الإسرائيلي” على جنوده القتلى بغزة؟

كشفت مجلة عسكرية (إسرائيلية) عن أن (الجيش الإسرائيلي) قد استخدم وحدة (جمع الضحايا) للتعرف على هويات ضباطه وجنوده الذين قتلوا خلال العدوان الصهيوني الأخير على قطاع غزة، موضحة أنها عملت ساعات طويلة للتأكد من الضباط والجنود القتلى.

وأوضحت المجلة العسكرية واسمها (بازم) أن غالبية من يعمل في هذه الوحدة من جنود وضباط الاحتياط الذين يتبعون لقيادة المنطقة الجنوبية (جنوب فلسطين المحتلة والتي من ضمنها قطاع غزة) كانوا ينتظرون وصول القتلى في مواقع خاصة حول القطاع بهدف تشخيصهم.

ووصفت المجلة شعور الجنود بالمفزع أثناء قيامهم بتشخيص جثث الجنود القتلى، حيث كان يقضي أول إجراء تشخيصي بإبعاد أية أسلحة أو معدات عسكرية قد تنفجر عند جثة الجندي عبر خبراء المتفجرات ومن ثم البدء بالتشخيص الجسدي.

ويبدأ ذلك التشخيص بتنظيف أصابع الجندي وإرسال صورة عن بصمته لشُعبة القوى البشرية بمقر (وزارة الجيش) بـتل أبيب، حيث تُحفظ هناك جميع بصمات أفراد (الجيش)، ويتم التأكد هناك من مطابقة هذه البصمة لاسم الجندي.

الأخبار المتعلقة

أترك تعليقاً *

CAPTCHA Image

Reload Image
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com